بنوك وتأمينتجارة واستثمارخاص

جي إف إتش تستحوذ على جامعة AMA الدولية – البحرين

المجموعة تواصل توسعة منصتها التعليمية العالمية المستوى

جي إف إتش تتولى إدارة الجامعة وتثري خبرتها وسجلها الحافل في قطاع التعليم

أعلنت اليوم مجموعة جي إف إتش المالية أنها، بجانب شركائها الاستراتيجيين، استكملت بنجاح الاستحواذ على جامعة AMA الدولية – البحرين (الجامعة)، معززة بذلك محفظتها التعليمية بالمنطقة والتي تقدر قيمتها حالياً بـ 250 مليون دولار أمريكي. في إطار هذه المعاملة التي تتجاوز قيمتها 100 مليون دولار أمريكي، سوف تتولى مجموعة جي إف إتش، دوراً قيادياً في إدارة الجامعة نيابة عن شركائها، لدعم مكانتها الراسخة وتجربتها في هذا القطاع.

تأسست جامعة AMA الدولية – البحرين في المملكة في عام 2002 وسرعان ما نمت لتصبح رائدة في توفير التعليم العالي للطلبة على المستويين المحلي والإقليمي. تقدم الجامعة برامج ودراسات عليا دولية المستوى في مجال التمويل، إدارة الأعمال، علوم وهندسة الحاسبات، وتعتبر ثاني أكبر جامعة في المملكة بعد جامعة البحرين. كما في العام الأكاديمي 2020، بلغ عدد طلاب الجامعة 2500 طالب عبر برامج درجاتها التعليمية، ويتوقع أن يرتفع هذا الرقم بشكل كبير خلال العام القادم عقب الاعتماد الناجح للجامعة من مجلس التعليم العالي في نهاية عام 2019، مما سمح لها بالبدء في تسجيل الطلبة من مختلف أرجاء منطقة الخليج وخارجها.

بالإضافة إلى ما تشهده الجامعة من زيادة الإقبال عليها والدافع للاستثمار فيها هو تميزها كأول جامعة خاصة والوحيدة من نوعها المعتمدة من ABET في مملكة البحرين.

ABET هي جهة اعتماد عالمية رائدة في العلوم التطبيقية والهندسة والحاسبات والتكنولوجيا مع جهات اعتماد من هارفارد، إم آي تي وغيرها من المؤسسات العالمية المعروفة. كما تقوم دورات جامعة AMA الدولية – البحرين أيضا بتعزيز الاعتماد من خلال المجلس الأوروبي لتعليم الأعمال (ECBE)، وهي مؤسسة دولية أخرى متميزة لا تهدف لتحقيق الربح وتلتزم بدعم تحسين جودة المؤسسات الأكاديمية والتعلم الاحترافي في مجال الاقتصاديات، الأعمال، الإدارة والمجالات ذات العلاقة.

قال السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي للمجموعة: “يسعدنا الإعلان عن الاستحواذ على جامعة AMA الدولية – البحرين من قبل جي إف إتش وشركائنا. يعد هذا استثمارا استراتيجيا في مؤسسة عالمية المستوى تواصل ترسيخ مكانتها بشكل سريع كواحدة من أكبر الجامعات بالمملكة والمنطقة للبرامج الدراسية والدراسات العليا. يعتبر الاستثمار في قطاع التعليم، من بين أسرع القطاعات نموا في منطقة الخليج في الوقت الراهن، كما يشكل أحد الدعائم الأساسية لاستراتيجيتنا حيث نركز على مواصلة تنويع وتعزيز محفظتنا من خلال إضافة أصول فريدة، مثل جامعة AMA الدولية – البحرين التي يمكن أن نسخر لها خبرتنا العميقة في مجال الاستثمار وخبرتنا التشغيلية لتحقيق مزيد من النمو للقيمة المحققة لجميع مساهمينا. من خلال هذا الاستثمار وإدارتنا للجامعة، سوف نعمل بشكل وثيق مع إدارة الجامعة وطاقمها وطلابها لتحفيز قدرتها على الاستفادة القصوى من إمكاناتها، ويشمل ذلك إضافة موارد إضافية وخبرات من شأنها أن تعزز برامج الجامعة وقدرتها وجعلها نموذجا للتميز في التعليم العالي الدولي المستوى في المنطقة.”

تقوم الجامعة الآن بتسجيل الطلبة للفصل الثاني من العام الدراسي 2020-2021، بعدما واصلت بنجاح تقديم برامجها التعليمة أونلاين وبحضور الطلبة للجامعة خلال فترة تفشي كوفيد-19. وبجانب التزامها بأعلى معايير الصحة والسلامة بما يتماشى مع التوجيهات والأنظمة الصارمة الصادرة من قبل الحكومة، تحرص الجامعة على توفير أعلى المستويات في التعلم والبرامج والدرجات العلمية العالمية المستوى التي تقدمها عبر مختلف كلياتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى