البورصة وأسواق العملات

جلوبال تيلكوم: استخدام حصيلة زيادة رأس المال في سداد ديون والتزامات

أعلنت شركة جلوبال تيلكوم القابضة، في بيان للبورصة اليوم الأربعاء، أن حصيلة زيادة رأسمالها التي وافق عليها مجلس إدارة الشركة مؤخرا ستستخدم في سداد جزء من التزاماتها المالية لعدة أطراف، وتمويل احتياجاتها المستقبلية.

وكان مجلس إدارة الشركة، وافق في اجتماعه الخميس الماضي، على زيادة رأسمالها المصدر والمدفوع من 2.7 مليار جنيه إلى 13.9 مليار جنيه، بقيمة اسمية 85 قرشًا للسهم، عن طريق دعوة قدامى المساهمين مع إعمال حق تداول الاكتتاب.

وبحسب نموذج الإفصاح الذي أودعته الشركة في هيئة الرقابة المالية، ستستخدم الشركة حصيلة زيادة رأس المال، في سداد التزامات الفوائد بالدولار على سندات الشركة، وجزء من التزاماتها من القروض بالدولار.

كما تستخدم الشركة هذه الحصيلة كذلك في السداد الجزئي للتسهيلات الائتمانية الممنوحة من المساهم الرئيسي (شركة فيون هولدنجزبي في)، والتي تمت الموافقة عليها باجتماعات الجمعية العامة في عامي 2016 و2018.

وقالت الشركة إنها ستسخدم حصيلة زيادة رأس المال أيضا، في تمويل الاحتياجات الرأسمالية المستقبلية، والتي تتضمن احتياجات إعادة التمويل المحتملة للشركات التابعة، وسداد أي التزامات قضائية مستقبلية محتملة، وضمان الموارد المالية الكافية للأغراض العامة للشركة.

وفي بيان خلال سبتمبر الماضي، قالت الشركة إن عليها ديون وفوائد عن النصف الثاني من العام الجاري والعام المقبل بقيمة 500 مليون دولار.

وأضافت الشركة في بيانها أن مجلس الإدارة راجع توقعات التدفقات النقدية للشركة، مع العلم بوجود مواعيد استحقاق لديون جوهرية، وسداد الفوائد ومتطلبات رأس المال عن النصف المال من عام 2018 و عام 2019 تصل بحد أدنى إلى 500 مليون دولار أمريكي.

وبحسب ما قالته الشركة وقتها، فإنه في ضوء التوقعات لتدفقات النقدية ومواعيد استحقاق الديون فإن هذه الخيارات تشمل إمكانية زيادة رأس المال نسبة وتناسب لقدامي المساهمين.

وكانت نتائج أعمال شركة جلوبال تيلكوم القابضة، أظهرت أنها حققت تراجعا في صافي الربح خلال النصف الأول من العام الجاري بنسبة 65.6% مقارنة بنفس الفترة من عام 2017.

وتعمل شركة جلوبال تيلكوم القابضة في مجال تشغيل شبكات المحمول في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا، وتشغل شبكاتها في كل من الجزائر (جيزي)، وباكستان (موبيلينك)، وبنجلاديش (بنجلالينك)، كما تمتلك حصة بطريقة غير مباشرة في كندا (ويند موبايل كندا)، وفي تيلسيل زيمبابوي (زيمبابوي).

ومن خلال شركتها التابعة “تيلسيل جلوب”، تتولى جلوبال تلكوم أيضاً تشغيل شبكات الهاتف المحمول في كل من بوروندي، وجمهورية أفريقيا الوسطى.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق