البورصة وأسواق العملات

«تُجَّارْ» يكشف أسباب تراجع البورصة المصرية لجلستين

واصلت البورصة المصرية، تراجعها لليوم الثاني على التوالي متأثرة بعمليات بفعل ضغوط بيعية من جانب المستثمرين المصريين، وصلت لحالة من الذعر أدت لعمليات بيع عشوائية بعد الإشاعات التي خرجت من جانب أحد الصحف اليومية عبر موقعها الإلكتروني والتي تتحدث عن وجود تحقيقات من جانب مكافحة غسل الأموال بالرقابة المالية، حول حالات شبهة غسل أموال تتعلق بمجموعة من المستثمرين العرب بالبورصة.

وعلم “تجار”، انه لا صحة على الإطلاق لهذة الشائعة التي خرجت بالأمس، موضحا ان المعلومات التي اعتمدت عليها الجريدة جاءت عن طريق مصادر لم يتم تسميتها، حتي ان الموقع قام بحذف الخبر، وكانت علي هيئة الرقابة المالية وإدارة البورصة نفي الخبر تمامًا قبل بداية الجلسة اليوم في ظل الحديث الذي طال معظم الجروبات عبر مواقع التواصل الاجتماعي والذي أثار حالة من الجدل خاصة مع توقيته في ظل التوقعات التي تشير إلي ان البورصة على موعد مع ارتفاعات قياسية خلال الفترة المقبلة.

وقال وسطاء بالسوق، ان البورصة تأثرت بقوة من هذة الشائعات التي ليس لها أي أساس من الصحة والتي كان يجب على إدارة البورصة ان تنفيها تماما قبل بداية جلسة التعاملات.

وتراجع مؤشر “إيجى إكس 30” بنسبة 063% ليغلق عند مستوى 15243 نقطة، وهبط مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 0.66% عند مستوى 2708 نقطة، وانخفض مؤشر “إيجى إكس 20” بنسبة 0.31% ليغلق عند مستوى 14982 نقطة.

كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70” بنسبة 1.17% ليغلق عند مستوى 838 نقطة، وكذلك مؤشر “إيجى إكس 100” الأوسع نطاقا بنسبة 0.54% ليغلق عند مستوى 2012 نقطة، وهبط مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.20% ليصل إلى مستوى 528 نقطة.

كما تراجع رأس المال السوقى بقيمة 3.5 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 862.558 مليار جنيه.

وبلغ إجمالى قيمة التداول على الأسهم بالبورصة 1.3 مليار جنيه، ومالت صافى تعاملات الأفراد المصريين والأجانب والمؤسسات المصرية للبيع، بصافى قيمة بلغت 52 مليون جنيه، 6.9 مليون جنيه، 32.2 مليون جنيه، على التوالى، فيما مالت صافى تعاملات الأفراد العرب والمؤسسات العربية والأجنبية للشراء بصافى قيمة 2.5 مليون جنيه، 31.8 مليون جنيه، 56.8 مليون جنيه، على التوالى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى