الأخبارخاصفيديوهات

هاشتاج #محمد_رمضان_صهيوني يتصدر التريند في مصر وغضب عارم على “الممثل المُطبع”

تصدر هاشتاج #محمدرمضانصهيوني التريند في مصر، وسادت حالة من الغضب المختلط بالسب واللعن مواقع التواصل الاجتماعي، منذ مساء أمس السبت، بعد انتشار صور للفنان المصري محمد رمضان مع كل من الممثل الإسرائيلي إيلاد تسلا، والمطرب عومير آدام، ولاعب كرة القدم الإسرائيلي ضياء سبع.

وعبر النشطاء عن غضبهم وامتعاضهم من فعل الممثل المصري، الذي كان يعتقده البعض أسطورةً في العمل الفني، وفق حديث عدد من النشطاء.
ونشر حساب “إسرائيل بالعربية” وصفحة المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أذرعي، صور الممثل المصري محمد رمضان مع فنانين إسرائيليين، مما أثار غضبًا واسعًا في أواسط النشطاء خاصةً في مصر.
هاني عزب، الناقد الفني المصري، قال: “للأسف مبررات سخيفة ولا تليق بشخص مُدعي إنه نمبر 1 ووضح حالة الجهل الكبيرة اللي بيعاني منها”.
وأضاف: “تبرير رمضان بأنه مش هيسأل أي حد عن هويته قبل التصوير معاه يدل على الجهل، كان ممكن تعتذر عن انتشار الصور بدل من المكابرة والتبرير السخيف”.
وتابع: “طول الوقت محمد رمضان مُدعي إنك مثقف وإنك واعي وفي الآخر تقول مش عارف مين اللي معاك، فده يدل على الجهل، الصورة كانت في حفلة خاصة وده واضح من تواجد أكتر من شخص إسرائيلي في الحفل ومعاك

إعلامي إماراتي، ولو مكنش قالك الحقيقة وضحك عليك فده بسبب جهلك”.
وأوضح: “عادة يا محمد يا رمضان وأنت بتتصور مع الفانز بتعمل بصوباعك رقم 1 مش بتحضنهم الحضن للناس اللي نعرفهم، صورك مع الإسرائليين نقطة سودة في مشوارك الفني ولا تغتفر ولا تُنسي مع مرور الوقت”.
واختتم الناقد الفنى تعليقه: “صحيح نسيت أقولك مبروك على الإقامة الذهبية في دبي، والرخصة والعربية وكل الهدايا”.
الكاتب الصحفي أحمد القاعود علق على صورة رمضان مع المطرب الصهيوني قائلا: “فشلت إسرائيل طيلة 70 عاما في التطبيع الشعبي مع المصريين. الآن بدعم الإمارات العربية الصهيونية تحاول فرض هذا التطبيع عن طريق ضعاف النفوس من الفنانين وعباد المال، الصورة لمحمد رمضان مع مغني إسرائيلي في الإمارات”.
ووصف القاعود التطبيع بأنه خيانة، مؤكدا أن المصريين لن يقبلوا به.
وفي تعليقه على هذه القضية كتب الناشط واليوتيوبر الشهير عبد الله الشريف عبر تويتر “عارف يعني إيه تطبيع؟ يعني واحد أخد عمارة أبوك عافية وحط إيده عالمسجد اللي تحتها، وطردك إنت واخواتك في الشارع، بس العمارة

شرعا وقانونا لسة باسمكم، هو ينقصه بس اعترافك، فتلاقيه رغم قوته وسلاحه بيتسول منك زيارة أو مجرد صورة عشان يقول للناس إنك موافق وماعندكش أي مشكلة معاه”.
أما حساب الناشط المصري باسم مو رجب قال “التطبيع خيانة”، مرفقًا صورة الممثل رمضان، وبجانبها صورة للشهيد محمد الدرة لحظة استشهاده في حضن والده.
وقال محمد شيهاوي الذي أرفق صورة للاعب كرة القدم المصري محمد أبو تريكة حين تضامن مع غزة بطريقته الخاصة وكتب عليها “نمبر 1″، في إشارة استهزاء بالممثل محمد رمضان.
وكتب حساب ناشط عراقي “كلاب الوسط الفني في مزبلة التاريخ، لقد كنت ساقطًا وأصبحت بلا قاع، نحن شعب حر، ولا ننسى دماء شهدائنا من باع العراق لا يشتري القدس، ومن لم يصرخ إلى صنعاء لا يبكي”.
أما الكاتب والصحفي السوري قتيبة ياسين فقال: “في تبريره لصوره مع الإسرائيليين يقول محمد رمضان: إنه لا يسأل كل واحد عن دينه “لكم دينكم ولي دين”، هذا الإنسان ليس فقط سطحي وجاهل بل غبي أيضاً.. وكأن مشكلتنا هي مع دين الإسرائيلي! #محمدرمضان #التطبيع_خيانة”.
وقال المصري أحمد حسين معلقاً على الصورة: “قلبي اتقبض والله! حتى لو كان محمد رمضان بكل عيوبه ومساوئه الصورة مستفزة لأقصى حد والله! المشكلة إن كل ممثل من دول منهم اللي قدم فيلم أو مسلسل أو حتى كليب للجيش والبلد والشهدا، يعني لما التطبيع يبقا علني منهم كدا وبكل سهولة تبقا كارثة للأسف! الموضوع عمال بيقرب واحدة واحدة لحد ماهنصحى في يوم اللي هيقول أنا ضد التطبيع هيتقال عليه خاين!”
المركز الفلسطيني للإعلام ينشر تغريدات حول الموضوع:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى