الأخبارخاصفيديوهات

بالفيديو.. ترامب يستعمل لفظاً خارجا خلال تحذيره لإيران!

قالت وسائل إعلام أمريكية، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انفعل السبت 10 أكتوبر الأول 2020، أثناء توجيهه تحذيراً لإيران، بعدم العبث مع الولايات المتحدة، مستخدماً لفظاً خارج حدود الخطاب السياسي التقليدي.
تصاعدت التوترات بين الولايات المتحدة وإيران بشكل كبير طوال فترة رئاسة ترامب، بعدما انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، وتمت إعادة فرض عقوبات قاسية على طهران.
ودائماً ما يكرر الرئيس الأميركي تحذيراته لإيران، إلا أن هذه المرة الأولى التي ينفعل ويستخدم فيها لفظاً خارج حدود الخطاب السياسي التقليدي، ما استرعى اهتمام الإعلام الأمريكي.

لكن ترامب قال خلال مداخلة إذاعية مع الإعلامي راش ليمبو “إيران تعرف ذلك، وقد تم إخطارهم: إذا عبثتم **** معنا، إذا فعلتم شيئاً سيئاً لنا، فسنفعل أشياء لم تفعل من قبل”.
خلال مقابلة استمرت 90 دقيقة حيث ثار في الغالب ضد منافسيه الديمقراطيين، روج ترامب لسجله في السياسة الخارجية، بما في ذلك العلاقات مع الصين، قبل أن يحول التركيز إلى إيران.
صفقة جديدة مع إيران: جدد الرئيس الأمريكي تعهده بتأمين اتفاق جديد مع الجمهورية الإسلامية في حالة إعادة انتخابه. وقال ترامب “إذا فزت، سيكون لدينا صفقة كبيرة مع إيران في غضون شهر واحد”، مؤكداً أن القادة الإيرانيين “يموتون” من أجل خسارته.
ليمبو الذي بدا منزعجاً على ما يبدو من احتمالات الدبلوماسية مع إيران، قال: “صفقة على ماذا؟” مقاطعة الرئيس. قال ترامب، الذي سحب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران متعدد الأطراف في 2018: “لا أسلحة نووية”، وفق ما نقله موقع “ميدل إيست آي”.
شهد الاتفاق المعروف باسم خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA)، قيام إيران بتقليص برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات المفروضة على اقتصادها.
“ترامب يائس”
مع نظام التفتيش الدولي الصارم الذي طبقته خطة العمل الشاملة المشتركة، يقول مؤيدو الاتفاق إن الاتفاقية كانت ستضمن عدم امتلاك إيران لسلاح نووي.
قالت باربرا سلافين، مديرة مبادرة مستقبل إيران في المجلس الأطلسي: “إنه يائس من محاولة الفوز في هذه الانتخابات، لذا فهو يحاول أن يكون الرجل القوي مرة أخرى”. وأضاف سلافين أن ما يثير القلق أكثر من خطاب الرئيس هو سياساته.
في وقت سابق من هذا الأسبوع أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية عن موجة جديدة من العقوبات ضد القطاع المالي الإيراني، بما في ذلك العديد من البنوك الخاصة – وهي إجراءات يقول النقاد إنها قد تؤدي إلى تفاقم نقص العملة الأجنبية وتؤدي إلى أزمة إنسانية.
قال سلافين إن نهج ترامب بالكامل تجاه إيران هو “عقوبات ومزيد من العقوبات”. لكن مسؤولي الإدارة الأمريكية وأنصار ترامب يصرون على أن العقوبات تؤتي ثمارها.
ترامب الذي كان يتعافى من فيروس كورونا أثناء تغريدة باستمرار حول مواضيع مختلفة، أخبر ليمبو يوم الجمعة أن إيران أصبحت “دولة فقيرة للغاية” بسبب سياساته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى