الأخبارأغذية وزراعة ومطاعم

تراجع التضخم السنوي بمصر إلى 11.4% في مايو

قال الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الأحد، إن تضخم أسعار المستهلكين السنوي في مصر تراجع إلى 11.4 بالمئة في مايو من 13.1 بالمئة في أبريل.

وعلى أساس شهري تراجعت وتيرة تضخم أسعار المستهلكين في المدن إلى 0.2 بالمئة في مايو من 1.5 في أبريل.

وكان صندوق النقد قال في تقرير في يناير إنه يتوقع أن ينخفض التضخم إلى 12 بالمئة بحلول يونيو  وإلى رقم في خانة الآحاد بحلول 2019. وحذر من خفض الفائدة بوتيرة أسرع من اللازم وحث البنك المركزي المصري على أن يظل حذرا.

وزاد التضخم في 2017 على خلفية الإصلاحات الاقتصادية المرتبطة ببرنامج قرض من صندوق النقد قيمته 12 مليار دولار وقعت عليه مصر في أواخر عام 2016 تضمن تخفيضات كبيرة لدعم الطاقة وزيادات ضريبية.

 

وارتفعت الأسعار على الأخص بعد أن حررت البلاد التي تعتمد على الواردات سعر صرف الجنيه المصري في نوفمبر تشرين الثاني 2016، ليصل التضخم إلى مستوى قياسي مرتفع عند 33 بالمئة في يوليو تموز 2017، بيد أن معدلات التضخم تنخفض تدريجيا منذ ذلك الحين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى