بنوك وتأمينخاص

بنك الإثمار يتحول من الخسارة إلى الربحية في الربع الأول من 2021

زيادة محفظة الحسابات الجارية 7%

أعلن بنك الإثمار ش.م.ب. (مقفلة)، بنك التجزئة الإسلامي الذي يتخذ من البحرين مقراً له، عن نتائجه المالية لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2021 مع استمرار تركيزه على تعزيز تجربة عملائه المصرفية الإسلامية.. صرح بذلك رئيس مجلس إدارة بنك الإثمار، صاحب السمو الملكي الأمير عمرو الفيصل في أعقاب مراجعة وموافقة مجلس الإدارة على النتائج المالية الموحدة لهذه الفترة.

وقد أظهرت النتائج المالية لبنك الإثمار تسجيل صافي ربح خاص بمساهمي البنك بلغ 0.15 مليون دينار بحريني لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2021، مقابل صافي خسارة خاصة بالمساهمين بلغ 6.71 مليون دينار بحريني سجل في الفترة نفسها العام الماضي. وفي المجمل، تظهر النتائج المالية للبنك صافي ربح لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2021 بلغ 1.55 مليون دينار بحريني مقارنة بصافي خسارة بلغ 5.68 مليون دينار بحريني سجل في الفترة نفسها من عام 2020.

وقال سمو الأمير عمرو الفيصل: “بالأصالة عن نفسي ونيابة عن مجلس إدارة بنك الإثمار، يطيب لي أن أعلن بأنه على الرغم من استمرار التحديات الاقتصادية غير المسبوقة المتمثلة في الجائحة العالمية، إلا أن البنك بدأ العام الحالي بنتائج إيجابية من خلال تسجيل أرباح لفترة الثلاثة أشهر ويواصل تحسين العروض المقدمة لعملائه. وقد أدى ذلك إلى تعزيز ثقتنا بأن البنك يسير في الاتجاه الصحيح ويمثل خطوة أخرى تقربنا أكثر من تحقيق رؤيتنا المشتركة لنصبح واحداً من بنوك التجزئة المصرفية الرائدة في المنطقة”.

إن النتائج المالية للبنك تظهر انخفاضاً في تكلفة التمويل للبنك بشكل ملحوظ، حيث أن مجموع الأرباح المدفوعة للبنوك والمؤسسات المالية والمؤسسات الأخرى خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2021 انخفضت إلى 15.42 مليون دينار بحريني، أي أقل بنسبة 36 في المائة مقابل 24.09 مليون دينار بحريني في الفترة نفسها من العام الماضي. كما تبين النتائج أيضاً أن إجمالي النفقات ظلت تحت السيطرة، حيث انخفضت إلى 17.14 مليون دينار بحريني لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2021، أي أقل بنسبة 1.9 في المائة مقاربل 17.47 مليون دينار بحريني، وذلك على الرغم من مواصلة الاستثمار في تحسين المنتجات والخدمات وتجربة العملاء.

وقال الرئيس التنفيذي لبنك الإثمار السيد أحمد عبدالرحيم: “على الرغم من التحديات الاقتصادية المستمرة، يواصل بنك الإثمار النمو، خاصة في المجالات الرئيسية التي تركز على العملاء. وينعكس ذلك في النمو المستمر لودائع العملاء، وهو مؤشر رئيسي على ثقة السوق في البنك على الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة “.

وأضاف عبدالرحيم: “على الرغم من ظروف السوق الحالية، ظلت محفظة الحسابات الاستثمارية المطلقة مستقرة عند 1.28 مليار دينار بحريني كما في 31 مارس 2021، أي بزيادة طفيفة نسبتها 0.5 في المائة مقابل 1.27 مليار دينار بحريني كما في 31 ديسمبر 2020. كما زادت الحسابات الجارية للعملاء لتصل 708.25 مليون دينار بحريني كما في 31 مارس 2021، أي بزيادة نسبتها 7 في المائة مقابل 661.74 مليون دينار بحريني كما في 31 ديسمبر2020″.

كما قال عبدالرحيم: ” إن إجمالي الموجودات في بنك الإثمار ارتفعت لتصل إلى 3.31 مليار دينار بحريني كما في 31 مارس 2021، أي زادت بنسبة 7 في المائة مقابل 3.09 مليار دينار بحريني كما في 31 ديسمبر 2020. وكانت حقوق المساهمين قد بلغت 54.83 مليون دينار بحريني كما في 31 مارس 2021، أي ارتفعت بنسبة 10 في المائة مقابل 49.83 مليون دينار بحريني كما في 31 ديسمبر 2020″.

وأوضح عبدالرحيم: “إن الأداء المالي للبنك هو نتيجة التركيز المتواصل على تعزيز تجربة عملائنا المصرفية الإسلامية، ويتضمن ذلك استثمار الكثير من الوقت والمال والجهد على مواصلة تحسين منتجاتنا وخدماتنا مع العمل أيضاً على تطوير حلول مبتكرة جديدة”.

الجدير بالذكر أنه قبل بداية شهر رمضان المبارك، أعلن بنك الإثمار عن أنه يمكن لعملائه الحصول على راتبهم مقدماً بكل سهولة وبشكل فوري من خلال هواتفهم النقالة عبر استخدام تطبيق الهاتف النقال الخاص بالبنك. إن هذه الخدمة الجديدة، والتي تم إطلاقها كجزء من استراتيجية التحول الرقمي للبنك، هي أول خدمة من نوعها في البحرين وتستخدم تكنولوجية متطورة، بدءاً من تقديم الطلب إلى عملية المراجعة والتقييم والموافقة حتى عملية إيداع الأموال في حساب العميل. وبالقيام بذلك، فإن هذه الخدمة توفر حل فريد من نوعه سريع جداً وفعّال للعملاء وتثبت الإمكانات الهائلة المتاحة عند استخدام التكنولوجيا من أجل تعزيز الخدمات المصرفية.

وفي شهر أبريل، أصبح بنك الإثمار أول بنك في البحرين يسهل ويوفر عملية دفع وتحويل أموال الزكاة والصدقات لعملائه عندما أعلن عن تعاونه مع صندوق الزكاة والصدقات التابع لوزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف في البحرين لتنظيم وتسهيل عملية دفع الزكاة والاستقطاع الشهري للصدقات في مملكة البحرين. إن هذا التعاون الفريد من نوعه مع الوزارة يسمح لعملاء البنك بدفع الزكاة والصدقات مباشرة إلى صندوق الزكاة والصدقات، وتتم عملية تحويل الأموال من خلال أمر تحويل منتظم أو الخصم المباشر أو تحويل الأموال عبر التطبيقات الإلكترونية. كما أعلن بنك الإثمار في شهر أبريل عن توقيع اتفاقية مع بورصة البحرين تسمح للبنك باستخدام صكوك الإجارة التي يصدرها مصرف البحرين المركزي كأصول أساسية لاستكمال تمويلات المرابحة باستخدام طريقة مبتكرة ومتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية والتي تقدمها بورصة البحرين من خلال منصتها الإلكترونية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى