البورصة وأسواق العملاتجرائم

بعد غلق منصة تداول “للاحتيال”.. تحذير أمريكي من مخاطر الاستثمار في العملات الافتراضية

حذرت المدعية العامة في نيويورك، ليتيتيا جيمس، اليوم الاثنين، الأمريكيين من أنهم قد يواجهون خسائر عميقة من جراء التداول غير المحمي في العملات المشفرة (العملات الرقمية مثل بيتكوين).

أغلق مكتب جيمس منصة تداول العملات الرقمية “Bitfinex”، الأسبوع الماضي، وفرض غرامة قدرها 18.5 مليون دولار على مشغليها بسبب الاحتيال على المستثمرين في ما يزيد على 850 مليون دولار من الخسائر.

وقال جيمس في تغريدة: “هناك مخاطر شديدة مترتبة على الاستثمار في العملات الافتراضية أو العملات المشفرة ومن الضروري أن نتحرك لحماية محافظ المستثمرين”.

إنني أحذر سكان نيويورك والمستثمرين في جميع أنحاء البلاد من أن الاستثمار في هذه السوق غير المستقرة ليس من الحكمة ويمكن أن يتسبب في خسائر مدمرة.

جاءت تصريحات جيمس في الوقت الذي انخفضت فيه قيمة البيتكوين، العملة الرقمية الأعلى قيمة والأكثر شهرة، بنحو 10 في المئة خلال عطلة نهاية الأسبوع قبل أن تتعافى في تعاملات يوم الاثنين.

تتسم أغلب العملات المشفرة، وخاصة “بيتكوين” بتقلب قيمتها، وغالبا ما ترتبط بتمويل الأنشطة غير المشروعة. على سبيل المثال، ارتفعت عملة البيتكوين من أقل من 10800 دولار في سبتمبر/ أيلول، لتسجل أعلى مستوياتها فوق 58 ألف دولار في الشهر الماضي.

بشكل منفصل، قالت وزارة العدل، الأسبوع الماضي، إنها اتهمت صربيًا يبلغ من العمر 45 عاما، مقيما في نيويورك، بتدبير مخطط مزيف للعملات المشفرة، باستخدام منصتي استثمار احتياليتين عبر الإنترنت للحصول على نحو 7 ملايين دولار من الأمريكيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى