الأخبار

بعد انتهاء الحرب.. احتجاجات واسعة في أرمينيا بسبب التوقيع على “وثيقة استسلام”

رئيس الحكومة يصف المتظاهرين بـ"المخربين"

اندلعت احتجاجات في العاصمة الأرمينية، يريفان، في ساعات الصباح الأولى، الثلاثاء، بعد توقيع رئيس الوزراء، نيكول باشنيان، على اتفاق برعاية روسية لإنهاء الحرب على منطقة ناغورنو كارباخ المتنازع عليه.
وحث باشينيان الشعب على إخلاء الطرقات واصفا المحتجين بالـ”مخربين” في منشور عبر صفحته على موقع فيسبوك.
وقال رئيس الوزراء الأرميني: “أطلب من جميع المواطنين الذين لا علاقة لهم بالمخربين العودة إلى منازلكم، على جميع المواطنين الذين يصدوقنني ويصدقوننا الاستعداد للصراع”.
وكانت قد نشرت وسائل إعلام محلية تقاريرا تُفيد بان رئيس المجلس القومي، أرارات ميرزويان، أُدخل إلى المستشفى نتيجة إصابات غير مهددة للحياة تعرض لها على يد المحتجين.
وكان قد قال رئيس الوزراء الأرميني في وقت سابق الثلاثاء إن الاتفاق كان “مؤلما لدرجة لا توصف”، في حين سادت الاحتفالات أرجاء أذربيجان التي اعتبرت المعاهدة التي تقضي بانسحاب الجيش الأرميني من المناطق التي سيطر عليها، “نصرا كبيرا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى