أغذية وزراعة ومطاعمرياضةفيديوهات

بالفيديو..رونالدو يبعد المشروب الراعي لليورو قائلا “اشربوا الماء”

أثار النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، الكثير من الجدل عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أبعد زجاجات مشروب “كوكاكولا” من أمامه خلال مؤتمر صحفي.

النجم المهووس بالصحة والبالغ من العمر 36 عامًا – والذي كشف سابقًا أنه يزعجه عندما يشرب ابنه المشروبات الغازية – قام بنقل الزجاجتين بعيدًا عن كرسيه قبل أن يصيح بالبرتغالية “اشربوا الماء!”

ثم قام بتلويح زجاجة ماء ووضعها أمامه لبقية المقابلة، وهو يتمتم “كوكا كولا” بازدراء ملحوظ.

وكان رونالدو يتحدث قبل مباراة البرتغال الأولى في يورو التي سيلعبها الفريق ضد المجر اليوم الساعة 5 مساء (بتوقيت جرينتش).

بحسب موقع ذا سبورتس مان فإن تصرف رونالدو كلف شركة كوكا كولا خسائر بقيمة 2.04 مليون جنيه إسترليني.

وهذا ما قد يجعل الشركة العالمية تتحرك قضائيًا ضد رونالدو، خاصة أنها تعد أحد أهم الرعاة الرسميين لبطولة اليورو وتتواجد زجاجات كوكاكولا بالفعل بشكل دائم في المؤتمرات الصحفية أمام اللاعبين والمدربين.


يشتهر رونالدو، بالحساسية تجاه نظامه الغذائي وممارسة الرياضة.

اهتمامه الشديد بـ اللياقة البدنية جعله يواصل اللعب على مستوى النخبة حتى الثلاثينيات من عمره وهو سن يتقاعد فيه العديد من اللاعبين.

وكان البرتغالي قد كشف سابقًا أن نظامه الغذائي يتكون من ست وجبات صغيرة موزعة على مدار اليوم، ويضم الكثير من الفاكهة والخضروات والبروتين النظيف مثل السمك أو الدجاج المطبوخ بدون زيت.

طبقه المفضل هو طبق برتغالي كلاسيكي يسمى Bacalhau à Brás يتكون من طبقات من سمك القد والبصل وشرائح البطاطس الرقيقة والزيتون الأسود فوق البيض.

في الغالب، يشرب رونالدو الماء – على الرغم من أنه كشف أنه يستمتع بكأس العصير من حين لآخر مع الإفطار والنبيذ مع العشاء.

فيما يتعلق بالتدريب، يُعتقد أن رونالدو يمارس التمارين الرياضية لمدة ثلاث إلى أربع ساعات في المرة الواحدة ، خمسة أيام في الأسبوع، ويقسم بمزيج من تمارين القلب والأوزان وكرة القدم ليحافظ على لياقته البدنية.


ثماني ساعات من النوم كل ليلة تساعده في الحفاظ على “قوته العقلية”.

في حديثه العام الماضي، كشف رونالدو عن إحباطه من أن ابنه الصغير لا يمتلك بالضرورة نفس الهوس باللياقة البدنية التي يمتلكها.

قال رونالدو في حفل توزيع جوائز كرة القدم العالمية “سنرى ما إذا كان ابني سيصبح لاعب كرة قدم رائعًا”.

في بعض الأحيان يشرب المياه الغازية ويأكل رقائق البطاطس وهذا يزعجني، إنه يعرف ذلك”.

أحيانًا أقول لابني أن يغطس في الماء البارد حتى يتعافى بعد الركض على جهاز المشي ويقول، “أبي، الجو بارد جدًا هناك. لا بأس، فهو يبلغ من العمر 10 سنوات فقط”.

هل لشركة بيبسي علاقة بالأمر؟
بيبسي وكوكاكولا تجسدان أحد أشهر قصص الحروب الإعلانية وبالتالي البعض يعتقد أن رونالدو قام بهذه الحركة لصالح شركة بيبسي، لكن لمن لا يعرف فرونالدو لديه عداء أيضًا مع شركة بيبسي.

فقبل مباراة التأهل لكأس العالم عام 2013 بين البرتغال والسويد، نشر فرع بيبسي السويدي عدة إعلانات تظهر دمية فودو لرونالدو كسخرية منه.

حظيت الإعلانات باهتمام أكبر في البرتغال أكثر من السويد، وسرعان ما بدأ المشجعون البرتغاليون العمل على تنظيم حملات ضد شركة بيبسي.

مجموعة برتغالية على فيسبوك دشنت صفحة تحت عنوان “لن أشرب بيبسي مرة أخرى” حصلت على أكثر من 130 ألف إعجاب في يوم واحد دعمًا لرونالدو.

ردت شركة بيبسي على موجهة الغضب بسحب الإعلانات وباعتذار واضح قالت فيه “لن نرغب أبدًا في وضع الرياضة أو روح المنافسة في صورة سلبية. نأسف إذا أساء الإعلانات للبعض، فقد تم إزالتها على الفور. نحن نود أن نقدم اعتذارنا لجميع المعنيين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى