الأخبارخاص

انطلاق مناورات “حماة النيل” بين الجيشين السوداني والمصري في الخرطوم

أعلنت القوات المسلحة السودانية عن اكتمال الاستعدادات لانطلاق التمرين العسكري المشترك مع مصر “حماة النيل”.

وأوضحت القوات المسلحة السودانية أن التمرين الذي سيجري لمدة 6 أيام في الفترة من السادس والعشرين وحتى الحادي والثلاثين من مايو، تشارك فيه عناصر من الدفاع الجوي والقوات البرية والجوية للبلدين.

وسيعقب تمرين “حماة النيل” تمرين بحري مختلط بين القوات البحرية السودانية والمصرية بالبحر الأحمر.

ويشارك في مشروع التدريب المشترك عناصر من كافة التخصصات في الجيشين المصري والسوداني.

ووصلت القوات المصرية المشاركة إلى قاعدة الخرطوم الجوية، بجانب أرتال من القوات البرية، والمركبات التي وصلت بحراً.

وقال الجيش السوداني في بيان، إن هذه التدريبات تهدف إلى تبادل الخبرات العسكرية وتعزيز التعاون وتوحيد أساليب العمل للتصدي للتهديدات المتوقعة للبلدين. وأضاف أن مناورة “حماة النيل” تعد امتداداً للتعاون التدريبي المشترك بين البلدين، وقد سبقتها “نسور النيل 1 و2”.

وجرت التدريبات المشتركة “نسور النيل 1 و2” في قاعدة “مروى” الجوية في السودان بمشاركة عناصر من القوات الجوية المصرية والسودانية وعناصر من قوات الصاعقة لكلا البلدين.

ووفق المتحدث باسم الجيش المصري، فإن القوات المصرية والسودانية شاركت في عدد “من الأنشطة التدريبية المكثفة”، مشيراً إلى أن المراحل الأولى بدأت بـ”إجراءات التلقين وأسلوب تنظيم التعاون لتوحيد المفاهيم وصقل المهارات لإدارة العمليات الجوية المشتركة بكفاءة عالية، فضلاً على تنفيذ العديد من الطلعات المشتركة لمهاجمة الأهداف المعادية وحماية الأهداف الحيوية بمشاركة مجموعة من المقاتلات المتعددة المهام”.

وشارك في التدريب عناصر قوات الصاعقة المصرية والسودانية، حيث واصلوا التدريب على أعمال الاقتحام وعمليات الإخفاء والتمويه، لتنفيذ العمليات الخاصة وتنفيذ عدة رمايات من أوضاع الرمي المختلفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى