تجارة واستثمار

الولايات المتحدة تدرس فرض رسوم على بضائع فرنسية تصل إلى 700 مليون دولار

أفادت تقارير إخبارية اليوم الجمعة، بأن الولايات المتحدة تدرس فرض رسوم جمركية على سلع فرنسية تتراوح بين 500 إلى 700 مليون دولار، بسبب الخطوة الفرنسية بفرض الضريبة الرقمية على الشركات التكنولوجية الكبرى والتي تتضمن عدد من الشركات الأمريكية.
وأشار التقرير إلى أنه قد يتم الإعلان عن هذا الإجراء قريباً، على أن يدخل حيز التنفيذ في وقت لاحق من العام الجاري.
وتجدر الإشارة إلى أن وزير المالية الفرنسي، برونو لو مير، صرح في وقت سابق بأنه إذا قررت الولايات المتحدة المضي قدمًا وفرض عقوبات على الضريبة الرقمية، فإن فرنسا في هذه الحالة سترد بالمثل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق