بنوك وتأمين

النسخة الرابعة من منتدى “فينتك الشرق الأوسط وإفريقيا” تنطلق 24 نوفمبر

"بنوك المستقبل" و"العام 2021: المسار نحو التعافي" تتصدر أجندة الفعاليات

كشف بنك ABC اليوم، عن بعض من أهم المواضيع التي ستبحثها النسخة الرابعة من فعاليات منتدى «فينتك الشرق الأوسط وإفريقيا» المرتقب للتكنولوجيا المالية الذي ينظمه البنك تحت رعاية مصرف البحرين المركزي. وتشمل هذه المواضيع مسار التعافي الاقتصادي في أعقاب انحسار جائحة كوفيد-19، والدور المتنامي للذكاء الاصطناعي والابتكار الرقمي القائم على البيانات الضخمة في القطاع المصرفي، وتطبيقاته المتعددة على الخدمات المصرفية.
وستقام نسخة هذا العام من المنتدى تحت شعار “الأعمال المصرفية ما بعد العصر الرقمي” وستتواصل على مدار يومي 24 و25 نوفمبر 2020 من خلال منصة افتراضية تفاعلية متطورة.
ومن المتوقع أن يشهد المنتدى حضور أكثر من 2000 مشارك من مختلف أنحاء العالم من ممثلي الجهات الرقابية والمدراء التنفيذيين وصناع القرار في قطاعات الخدمات المصرفية والتكنولوجيا المالية، وذلك لمناقشة مستقبل قطاع الخدمات المالية ما وراء العالم الرقمي، وبحث السبل الكفيلة بالتصدي لتداعيات الأزمة الراهنة، ومحاولة رسم مسار واضح للتعافي من تأثيرات جائحة كوفيد-19 والكشف عن الفرص الجديدة السانحة بغية إحداث تغيير إيجابي جوهري في قطاع الخدمات المالية.
كما سيركز المنتدى على عدد من الموضوعات الرئيسية، كبزوغ نجم “بنوك المستقبل” في ظل الأوضاع الجديدة التي فرضتها جائحة كوفيد- 19 والتي تسببت في إحداث هزات هائلة في الاقتصاد العالمي ودفعت الشركات والمستهلكين على حد سواء إلى المزيد من الاعتماد على الخدمات التي يوفرها قطاع التكنولوجيا المالية. وفي هذا السياق، سيتضمن جدول أعمال المنتدى مناقشة مسار التعافي الاقتصادي المدعوم بالتكنولوجيا الرقمية خلال العام 2021 ومابعده، وإعادة تعريف الخدمات المصرفية باستخدام الذكاء الاصطناعي، إلى جانب تطرقه إلى عدد من القضايا الهامة الأخرى كالاستدامة والشمول المالي.
وفي معرض تعليقه على المنتدى، قال صائل الوعري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC: “لقد تسببت جائحة كوفيد–19 بتغيير جذري في أسلوب حياتنا وعملنا، واضطرنا إلى تبني عادات وسلوكيات جديدة للتأقلم مع ما أصبح يعرف “بالوضع الاعتيادي الجديد”. ونتيجة لذلك، فقد أسهمت الجائحة في تسريع وتيرة التحول الرقمي بشكل لم يتوقعه أحد من قبل على الإطلاق، ووضع القطاع المصرفي والمالي على مفترق طرق، إذ ستلعب الخيارات التي نتخذها اليوم من حيث الاستجابة لهذه التحديات دوراً هاماً ومحورياً في صياغة مستقبل القطاع المالي والمنظومة الاقتصادية بأكملها. ولا بد لنا من انتهاز الفرص السانحة التي نجمت عن التغيرات الأخيرة والاستفادة منها في إيجاد طرق ووسائل جديدة ومبتكرة تمكننا من مواصلة
وفي معرض تعليقه على المنتدى، قال صائل الوعري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC: “لقد تسببت جائحة كوفيد–19 بتغيير جذري في أسلوب حياتنا وعملنا، واضطرنا إلى تبني عادات وسلوكيات جديدة للتأقلم مع ما أصبح يعرف “بالوضع الاعتيادي الجديد”. ونتيجة لذلك، فقد أسهمت الجائحة في تسريع وتيرة التحول الرقمي بشكل لم يتوقعه أحد من قبل على الإطلاق، ووضع القطاع المصرفي والمالي على مفترق طرق، إذ ستلعب الخيارات التي نتخذها اليوم من حيث الاستجابة لهذه التحديات دوراً هاماً ومحورياً في صياغة مستقبل القطاع المالي والمنظومة الاقتصادية بأكملها. ولا بد لنا من انتهاز الفرص السانحة التي نجمت عن التغيرات الأخيرة والاستفادة منها في إيجاد طرق ووسائل جديدة ومبتكرة تمكننا من مواصلة الطريق في هذه الأوقات الصعبة، والتطلع قدماً لما بعد العام 2020 لوضع استراتيجيات واضحة تضعنا على طريق التعافي الاقتصادي، وتساعدنا على رسم مستقبل القطاع المصرفي في عالم رقمي متسارع ومتطور باستمرار.
وأضاف: “أننا سعداء للغاية باستضافة النسخة لرابعة من فعاليات منتدى «فينتك الشرق الأوسط وإفريقيا» الذي سيجمع تحت مظلته عدداً من أبرز الخبراء في القطاع لبحث العديد من هذه القضايا الشائكة والملحة ومشاركة آرائهم وخبراتهم وتوقعاتهم المستقبلية”.
ومن بين أبرز المتحدثين في المنتدى:
•سعادة رشيد محمد المعراج، محافظ مصرف البحرين المركزي
• د. خالد كعوان، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC
• صائل الوعري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC
•د. جيليان تيت، رئيس مجلس المحررين الأمريكيين وكبير المحررين في صحيفة “فاينانشال تايمز”
•ستيفن ساكر، صحفي بريطاني ومقدم برنامج “هارد توك” على قناة بي بي سي
•إينما مارتينيز، رائدة في قطاع التكنولوجيا الرقمية وعالمة في مجال الذكاء الاصطناعي
•مارتن تريكو، الرئيس التنفيذي لبنك “إتش أس بي سي” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا
•عتيق الرحمن، الرئيس التنفيذي لمجموعة سيتي المصرفية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا
•هاري مورثي، الرئيس العالمي للمعاملات المصرفية في “جولدمان ساكس”
•د. سايمون هايوارد، مؤلف كتاب “القائد الذكي”
•د. إدوين فان در أوديرا، المدير الإداري الأول لشركة “إكسنتشر”
•د. زياد داوود، الخبير الاقتصادي في الأسواق الناشئة في وكالة “بلومبرغ”
•جمال فخرو، الشريك التنفيذي في شركة “كي بي أم جي” البحرين
•جوليو رومانيلي، الشريك في شركة “ماكينزي”
وسيشهد اليوم الأول من منتدى “فينتك الشرق الأوسط وإفريقيا”، حلقة نقاش مستقلة للرؤساء التنفيذيين تديرها د. جيليان تيت، بمشاركة د. خالد كعوان الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC؛ وعتيق الرحمن، الرئيس التنفيذي لمجموعة سيتي المصرفية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا؛ ومارتن تريكو، الرئيس التنفيذي لبنك “إتش أس بي سي” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا. حيث سيبحثون كيفية مواكبة البنوك التقليدية للطلب المتزايد على الخدمات المصرفية الرقمية، ومستقبل القطاع المصرفي، وكيفية استجابة البنوك للتهديد المزدوج الذي فرضته جائحة “كوفيد-19″، وتسريع تبني الخدمات المصرفية الرقمية والكثير غيرها من القضايا الراهنة.
ويعكس تنظيم منتدى “فينتك الشرق الأوسط وإفريقيا” التزام بنك ABC بالإسهام في الجهود الرامية لتحقيق رؤية البحرين في التحول إلى مركز رئيسي للتكنولوجيا المالية في المنطقة. حيث تم تصنيف البحرين من قبل مؤسسة Startup Genome على أنها “بيئة التكنولوجيا المالية” الوحيدة الواعدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. إضافة إلى ذلك، قام مصرف البحرين المركزي مؤخراً، وبالشراكة مع كونسورتيوم من البنوك يضم بنك ABC وبنك “إلى”، ومجلس التنمية الاقتصادية في البحرين بإطلاق FinHub 973، وهو مختبر رقمي مصمم خصيصاً لربط المؤسسات المالية في البحرين والمنطقة بشركات التكنولوجيا المالية من مختلف أنحاء العالم، وتحديد الفرص الابتكارية السانحة في المنطقة.
وسيتم الكشف عن المزيد من المعلومات المتعلقة بالنسخة الرابعة من منتدى “فينتك الشرق الأوسط وإفريقيا” وتفاصيل جديدة عن المواضيع المطروحة للبحث، وأجندة الفعاليات، وبقية المتحدثين خلال الأسابيع المقبلة.
ويُجسد تنظيم منتدى فينتيك للشرق الأوسط وإفريقيا التزام بنك ABC تجاه البحرين والمنطقة ككل ودعمه لرؤيتها وتوجهها لتصبح المركز الرئيسي للتقنية المالية في المنطقة. ومن المتوقع أن يشارك في المنتدى هذا العام عدد أكبر من البنوك والمؤسسات المالية وشركات التقنية الكبيرة والشركات الاستشارية الرائدة. وتعمل مجموعة بنك ABC، بما في ذلك بنك “إلى” الرقمي وشركة الخدمات المالية العربية، على تطوير مجالات جديدة وعالمية للخدمات المالية المرتكزة على التقنية المالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى