بنوك وتأمينالبورصة وأسواق العملات

“جي إف إتش” تنتخب مجلس إدارة جديد.. وتصادق على اتفاقيتين بـ106 مليون دينار

أعلنت اليوم مجموعة جي إف إتش المالية عن الاختتام الناجح لاجتماع الجمعية العامة العادية لمساهمي المجموعة والذي عقد من خلال المشاركة الافتراضية الحية والحضور في الموقع في قصر وسبا العرين، بنسبة حضور للمساهمين بلغت 43.59%، وبمشاركة من أعضاء مجلس الإدارة، والإدارة العليا وموظفي المجموعة.
ترأس اجتماع الجمعية العامة العادية السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي للمجموعة، حيث شهد الاجتماع مصادقة المساهمين على محضر الاجتماع السابق للجمعية العامة السنوي الذي عقد بتاريخ 6 إبريل 2020 بالإضافة إلى عدد من البنود الأخرى المدرجة على جدول أعمال الاجتماع والمتعلقة بالحسابات المالية للمجموعة وتقرير الحوكمة.
كما تم خلال الاجتماع مصادقة المساهمين وتفويضهم لعدد من الاتفاقيات التي تمت بين جي إف إتش والمصرف الخليجي التجاري (المصرف)، التابع للمجموعة والمختص بنشاط الصيرفة التجارية، وذلك وفقا للمادة (189) من قانون الشركات البحريني. وقد شملت تلك الاتفاقيات اتفاقية مبادلة وقعت بين المجموعة والمصرف لأصول مالية واستثمارية تساوي قيمتها 46.4 مليون دينار بحريني واتفاقية أخرى للاكتتاب في إصدار صكوك AT1 بقيمة 60 مليون دينار بحريني بعلاوة قدرها 12 مليون دينار بحريني واستلام رسوم اكتتاب بقيمة 12.1 مليون دينار بحريني.
كما قامت الجمعية بانتخاب عشرة أعضاء جدد لمجلس الإدارة لفترة الثلاث سنوات القادمة، خاضعاً لموافقة مصرف البحرين المركزي وهم السيد جاسم الصديقي ، السيدة علياء الفلاسي، الشيخ أحمد ال خليفة، السيد هشام الريس، السيد راشد الكعبي ، السيد غازي الهاجري، السيد مصطفى خريبه، السيد أحمد عبدالحميد الاحمدي ، السيد علي مراد والسيد فواز التميمي
كما وافقة الجمعية على تفويض مجلس الإدارة لإتخاذ القرارات بخصوص إستمرارية الأسهم أو إلغائها في بورصة الكويت.
وبهذه المناسبة، قال السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي للمجموعة: «نواصل التركيز على التطبيق الفعال لاستراتيجيتنا، ونحن سعداء بما نحققه من تقدم مستمر بالرغم من تحديات السوق.
تهدف جهودنا إلى تنويع أنشطة أعمالنا واستخلاص مزيد من القيمة من أصولنا الحالية. كما أننا مسرورون بموافقة المساهمين على الاتفاقيات التي قمنا بإبرامها مع شركتنا التابعة للصيرفة التجارية، المصرف الخليجي التجاري، والتي نعتقد أنها يمكن أن تعزز من وضعه المالي وقدرته على تحقيق مساهمات أكبر للمجموعة خلال الفترات المقبلة.
أود أن أنتهز هذه المناسبة للترحيب بأعضاء مجلس الإدارة الجدد، كما أتقدم بالشكر إلى الأعضاء الحاليين لمساهماتهم الجليلة تجاه جي إف إتش. أود أيضا أن أعرب عن خالص التقدير والامتنان إلى مساهمينا الكرام لثقتهم المتواصلة في جي إف إتش، وإلى مصرف البحرين المركزي، لدعمه المتواصل وتوجيهاته السديدة.»

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى