بنوك وتأمين

المركزي البرازيلي يخفض سعر الفائدة إلى أدنى مستوى على الإطلاق عند 2.25%

خفض البنك المركزي البرازيلي سعر الفائدة القياسي بمقدار 75 نقطة أساس يوم الأربعاء إلى مستوى قياسي منخفض عند 2.25%، في تحرك كان متوقعا، وقال إنه لا يوجد حيز يذكر لمزيد من التحفيز النقدي لدعم اقتصاد أنهكته جائحة فيروس كورونا.
وهذا هو الخفض الثاني على التوالي للفائدة بمقدار 75 نقطة أساس.
وقالت اللجنة صانعة السياسة النقدية بالبنك المركزي إن اتخذت القرار بالإجتماع، مشيرة إلى الصدمة الاقتصادية الناتجة عن جائحة كوفيد-19.
وكان مسح أجرته رويترز بين 38 خبيرا اقتصاديا في وقت سابق هذا الشهر قد توقع خفضا للفائدة بواقع 75 نقطة أساس.
ويتوقع خبراء اقتصاديون كثيرون أن أكبر اقتصاد في أمريكا اللاتينية سيشهد هذا العام أسوأ انحدار سنوي منذ بدء الاحتفاظ بسجلات في عام 1900.
وتتوقع بضعة بنوك استثمار عالمية أن الناتج المحلي الإجمالي للبرازيل سينكمش هذا العام بأكثر من 7%.
وفي الأسبوع الماضي، عدًل البنك الدولي توقعاته للناتج المحلي الاجمالي للبرازيل إلى هبوط قدره 8%.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق