بنوك وتأمين

المركزي البحريني و”سويفت” يعقدان ورشة عمل حول الامتثال لمكافحة الجرائم المالية

عقد مصرف البحرين المركزي وبالتعاون مع شركة “سويفت” ورشة عمل لمستخدمي نظام سويفت في مملكة البحرين بتاريخ 10 فبراير 2020، وذلك حول الامتثال لمكافحة الجرائم المالية. وحضر ورشة العمل التي استمرت نصف يوم أكثر من 120 مندوباً عن المؤسسات المالية في المملكة.
وركزت ورشة العمل على فعالية برامج الامتثال للمؤسسات المالية، والتي من المتوقع أن تواكب متطلبات العقوبات ومكافحة غسيل الأموال (AML) ومتطلبات “اعرف عميلك” (KYC)، حيث يؤمن مصرف البحرين المركزي بتطبيق الامتثال لمكافحة الجرائم المالية بنجاح، وذلك من خلال الجهود المنسقة لمجموعة مستخدمي سويفت من أجل حماية القطاع المالي في المملكة.
هذا وقد ألقى السيد يوسف الفاضل، المدير التنفيذي للخدمات الإدارية في مصرف البحرين المركزي ورئيس مجموعة مستخدمي سويفت في مملكة البحرين، كلمته الافتتاحية أمام المشاركين في الورشة حيث شكرهم وشجع على الاستفادة من الخدمات والحلول المبتكرة المقدمة من سويفت، وذلك للتغلب على المخاوف من التهديدات المتزايدة للجرائم المالية الإلكترونية، وبالتالي تعزيز سمعة مملكة البحرين وقدرتها التنافسية في صناعة أنظمة الدفع العالمية.
وقامت شركة سويفت بعرض مجموعة واسعة من الحلول التي طورتها من أجل الكشف الفعال عن العقوبات وتسجيل تفاصيل “أعرف عميلك” KYC ومكافحة غسيل الأموال ومنع الاحتيال على مستوى الأفراد والمجموعات على مستوى العالم. ومن أهم الحلول التي تم استعراضها خدمة “كشف الجزاءات”، وهي خدمة شاملة تتيح الكشف الفوري للبنوك المراسلة من خلال “قائمة العقوبات الموحدة” المزودة من جميع الهيئات التنظيمية الرئيسية، مع تنبيهات فورية حول المعاملات المشبوهة. وتوفر هذه الخدمة أيضًا مهام سير العمل وخيارات الإعداد التي تناسب عمليات المؤسسات المالية.
كما وقدمت ورشة العمل تفاصيل حول خدمات سويفت الأخرى مثل خدمة “التحكم في المدفوعات”، حيث تساهم هذه الخدمة في حماية البنوك والمتعاملين من خلال التنبيه وحجب عمليات الدفع المشبوهة للوقاية من مخاطر الاحتيال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى