المؤسسات الصغيرةخاص

المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال تطلق “برنامج مسرعات التصدير” الثلاثاء القادم

فريال ناس: خطوات عملية مدروسة لتأهيل رائدات ورواد الأعمال في البحرين للتصدير

هدفنا من البرنامج خروج المنتج البحريني للأسواق العالمية وقدرته على المنافسة

في الخطوة الأولى من نوعها على صعيد الجمعيات الاقتصادية البحرينية.. تطلق مؤسسة ريادة الأعمال البحرينية “برنامج مسرعات التصدير” وذلك بمقر المؤسسة بمبنى أركابيتا – خليج البحرين الساعة الخامسة مساء يوم الثلاثاء القادم الموافق 8 أكتوبر.. وبرعاية إستراتيجية من صندوق العمل “تمكين”، وبالتعاون مع وزارة الصناعة والتجارة والسياحة البحرينية، مركز صادرات البحرين، وغرفة التجارة الأمريكية في البحرين.
وصرحت سيدة الأعمال فريال عبد الله ناس رئيس مجلس الأمناء أن “المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال‏ ” انطلقت من أفكار تثق في قدرات المرأة والشباب البحريني في قطاع ريادة الأعمال وتتحمس لها، وأكدت أن الدعم الذي سيقدم من خلال برامج المؤسسة وأهدافها سيكون له بالغ الأثر في تطوير هذا القطاع ودعمه.. مشيرة إلى أن برنامج مسرعات التصدير وكذلك حاضنات التصدير هو أحد هذه الخطوات التي تم الاتفاق عليها مع شركاءنا الإستراتيجيين بهدف دعم رائدات ورواد الأعمال البحرينيين على تطوير أعمالهم وتجارتهم بهدف التصدير الخارجي، ومساعدتهم جديا على اتخاذ خطوات عملية بهذا الصدد.
وأضافت ناس “سنقدم كل دعم متاح لمساعدة انخراط المرأة البحرينية والشباب في قطاع الأعمال وتطوير أعمالهم القائمة فعليا.. والمؤسسة جاءت مؤمنةً بأهمية الارتقاء بكفاءات المرأة والشباب في مجال ريادة الإعمال، بحيث تكون حاضنة لكل رائدة ومبتدئة وصاحبة أفكار اقتصادية تسعى لأن تنخرط في عالم الأعمال، لاسيما في ظل الكثير من المشروعات والإبتكارات الناجحة التي حققتها رائدات الأعمال، وكذلك الشباب، خلال الفترة الماضية، والتي نرى أنه من الضروري تبنيها ودعمها وصقلها بما يحقق المزيد من التقدم وبلوغ العالمية”.
وتابعت قائلة “لدينا خطة عمل وإستراتيجية واضحة قائمة بالفعل نعمل على تنفيذها وفق برنامج زمني، بدأنا فعليا واتخذنا خطوات جدية في هذا السبيل، عقدنا وسنعقد شراكات مهمة مع جهات عاملة في السوق، للارتقاء بالخدمات المقدمة من الطرفين، وبلورتها بشكل واضح، نحن نسعى أيضا لأن نوجد بيئة بمثابة قاعدة انطلاق استشارية ولوجستية مساندة لرائدات الأعمال والشباب في مختلف المجالات، بالإضافة إلى دفع المشروعات والتجارب الناجحة لرواد ورائدات الأعمال من الشباب ليكونواً عنصراً أساسياً وفاعلاً في قطاع الأعمال”.
وتتركز ‏أهداف المؤسسة البحرينية لريادة الأعمال في 3 محاور أساسية هي: أولا: ‏توفير بيئة محفزة للإبداع والابتكار وتبادل الخبرات في المجال الاقتصادي ‏وصولا للعالمية.. ثانيا: وضع حلول تساهم في الوسائل والخدمات الداعمة ‏لتنمية الاقتصاد وتعزيز التنافسية.‏. ثالثا: توفير فرص لتنمية قدرات الشباب ‏من الجنسين في مجال تطبيقات الابتكار والإبداع.‏. وذلك وفقا لإمكاناتها ‏وبالتعاون مع الجهات المعنية في مملكة البحرين.‏

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق