خاصطب وصحة

“الفطر الأسود” يثير رعبا في مصر بعد إجهازه على الفنان “سمير غانم”

تبحث وزارة الصحة المصرية حالة الفنان سمير غانم وأسباب وفاته وعلاقتها بظهور مرض الفطر الأسود، حسبما أشارت عائلته.. وتعمل الصحة المصرية على حالة الفنان الراحل خوفا من ظهور المرض كعرض جديد على المصابين والمتعافين من فيروس كورونا في مصر.

وقال مصدر مطلع لموقع “القاهرة 24” إن الفطر الأسود لم يظهر كعرض على المصابين والمتعافين من كورونا حتى هذه اللحظة، بينما يتم بحث حالة سمير غانم بدقة خوفا من وجود هذا العرض الذي انتشر بشدة على المصابين والمتعافين من كورونا في البلاد.

وأثار خبر وفاة الفنان الراحل سمير غانم بمرض الفطر أو العفن الأسود رعبا كبيرا داخل المجتمع المصري، نظرا لانتشاره منذ أواخر الشهر الماضي في الهند، بالتزامن مع الارتفاع الهائل في حصيلة الإصابات والوفيات بفيروس كورونا بها، نتيجة تفشي السلالة الهندية المتحورة منه.

وكان شقيق الفنان المصري سمير غانم قد أعلن، أن غانم كان قد تخطى كورونا، وأصيب بفشل كلوي حاد، كاشفا إصابة الفنان الكوميدي بمرض “الفطر الأسود” في عينيه.. وأشار شقيق سمير غانم إلى أن هذا المرض هو “من أسوأ الأمور التي يتعرض لها الإنسان”.

ومرض “فطار الغشاء المخاطي” (الفطر الأسود) دفع إلى زيادة الخطر في الهند، إثر أزمة فيروس كورونا الأخيرة التي واجهتها، إذ أنه انتشر بشكل كبير في البلاد، حيث أن “الفطر الأسود” ينتج عن العفن الموجود في البيئات الرطبة مثل التربة أو السماد، ويمكن أن يهاجم الجهاز التنفسي، وهو غير معدي ولا ينتقل من شخص لآخر، وفق “مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بالولايات المتحدة”.

وبحسب “مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بالولايات المتحدة”، “الفطر الأسود” هو عدوى فطرية خطيرة، ولكنها نادرة، تسببها مجموعة من القوالب تسمى الفطريات المخاطية، وتعيش هذه الفطريات في جميع أنحاء البيئة، لا سيما في التربة والمواد العضوية المتحللة، مثل الأوراق أو أكوام السماد أو الخشب الفاسد، إذ يصاب الناس بالفطر المخاطي عن طريق ملامسة الجراثيم الفطرية في البيئة، على سبيل المثال، يمكن أن تحدث عدوى الرئة أو الجيوب الأنفية بعد استنشاق الأبواغ، وتحدث هذه الأشكال من فطار الغشاء المخاطي عادة عند الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية أو يتناولون الأدوية التي تقلل من قدرة الجسم على محاربة الجراثيم والمرض (التي تسبب ضعف المناعة)، ويمكن أن يتطور داء الغشاء المخاطي أيضا على الجلد بعد دخول الفطر إلى الجلد من خلال جرح أو كشط أو حرق أو أي نوع آخر من الصدمات الجلدية.

ويؤثر “الفطر الأسود” بشكل شائع على الجيوب الأنفية أو الرئتين يعد أن يستنشق الشخص جراثيم فطرية في الهواء، كما أنه يمكن أن يؤثر على الجلد بعد التعرض لإصابة سطحية مثل جرح أو حرق.

وأشارت “مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بالولايات المتحدة” إلى أن أعراض داء “الغشاء المخاطي” تعتمد على مكان نمو الفطريات في الجسم، وينصح الاتصال بمقدم الرعاية الصحية إذا ظهرت أعراض يعتقد أنها مرتبطة بداء الغشاء المخاطي، لافتة إلى أن أعراض التهاب الغشاء المخاطي الأنفي الدماغي (الجيوب الأنفية والدماغ) تشمل ما يلي:

“- تورم الوجه من جانب واحد
– صداع الراس
– احتقان الأنف أو الجيوب الأنفية
– آفات سوداء على جسر الأنف أو الجزء العلوي من الفم سرعان ما تصبح أكثر شدة
– حمى

ويمكن أن يبدو داء الفطر الجلدي (الجلدي) مثل البثور أو القرح، وقد تتحول المنطقة المصابة إلى اللون الأسود. تشمل الأعراض الأخرى الألم أو الدفء أو الاحمرار المفرط أو التورم حول الجرح”.

وأعلنت السلطات الهندية، تفشي فيروس العفن الأسود داخل ولايتين في البلاد، الناتج عن فيروس كورونا المستجد.. وقالت وزارة الصحة الهندية إن فيروس العفن الأسود “وباء فطر الغشاء المخاطي”، استشرى في البلاد.

من جانبه أوضح وزير الصحة بولاية راجستان أشيل أرورا، في تصريحات صحفية: “عند تفشي سلالة جديدة متحورة من فيروس كورونا، التي أدت إلى ارتفاع معدل الإصابات والوفيات بالهند، ظهر الفطر الغشاء المخاطي، الذي يعرف باسم “العفن الأسود”، بولايتي راجستان وتيلانجانا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى