مجتمع الأعمال

الصالح يستقبل “سيدات الأعمال” ويؤكد: ريادة الأعمال تعزز إنجازات المرأة ومساهمتها في الاقتصاد الوطني

أكد معالي السيد علي بن صالح الصالح، رئيس مجلس الشورى، أن انخراط المرأة البحرينية في مجالات ريادة الأعمال، وقيادتها للعديد من المشاريع التجارية، يعتبر مسارًا مهمًا لتعزيز إنجازاتها، ومساهمتها في الاقتصاد الوطني، مشيدًا بما تتميز به مملكة البحرين من بيئة محفزة على الابتكار والإبداع في قطاع المال والأعمال، في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، الراعي للنهضة والنماء بمملكة البحرين.

جاء ذلك خلال لقاء معالي رئيس مجلس الشورى، صباح اليوم (الإثنين)، السيدة أحلام جناحي رئيسة جمعية سيدات الأعمال البحرينية، بحضور الدكتورة ابتسام محمد صالح الدلال رئيسة لجنة شؤون المرأة والطفل بمجلس الشورى، والأستاذة هالة رمزي فايز نائب رئيس لجنة الخدمات بالمجلس، والدكتورة فوزية يوسف الجيب الأمين العام المساعد لشؤون العلاقات والإعلام والبحوث رئيس لجنة تكافؤ الفرص بالمجلس، حيث قدمت السيدة جناحي إيجازًا حول الكتاب التوثيقي للجمعية بمناسبة مرور 20 عامًا على تأسيسها.

وأعرب رئيس مجلس الشورى عن الفخر والاعتزاز بما يوليه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله من اهتمام ورعاية مستمرة للقطاع الخاص، وتقديم المبادرات الرامية لاستدامة النمو الاقتصادي، مشيدًا بالرعاية والدعم الذي تقدمه صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، ومساندتها لكافة حقوق المرأة، ودور سموّها في تحقيق التقدم للمرأة البحرينية في المجالات كافة.

وثمّن رئيس مجلس الشورى الدور المهم الذي تقوم به الجمعية في احتضان رائدات الأعمال، وتوجيههن نحو الاستثمار في المجالات الواعدة، مؤكدًا أن الجمعية قدمت إسهاماتها عديدة خلال العقدين الماضيين، وأبرزت المشاركة الفاعلة من قبل سيدات الأعمال البحرينيات في النهضة الاقتصادية التي تشهدها مملكة البحرين في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه.

وأكد رئيس مجلس الشورى أن الجهود والمساعي التي تقوم بها الجمعية، وعملها الدؤوب على فتح مجالات التعاون والتنسيق البنّاء مع مختلف الدول الشقيقة والصديقة، والترويج لمملكة البحرين باعتبارها وجهة اقتصادية متميزة.

ونوّه معالي رئيس مجلس الشورى إلى أنّ المرأة البحرينية تقدّم عطاءات مشهودة لتحقيق التنمية الشاملة لمملكة البحرين، وتحظى بإشادة وتقديرٍ من الجميع.

من جانبها، تقدّمت السيدة أحلام جناحي بجزيل الشكر والثناء لمعالي رئيس مجلس الشورى والسادة أعضاء المجلس، لما يولونه من اهتمام ودعم كبير في سن التشريعات وتعديل القوانين التي تحقق مزيدًا من الازدهار الاقتصادي، مؤكدة أن مملكة البحرين تمتلك منظومة تشريعية متطورة وداعمة لريادة الأعمال.

وبينت جناحي أن الجمعية مستمرة في عملها رغم الظروف والتحديات المرتبطة بانتشار جائحة كورونا (كوفيد 19)، وتتواصل وتجتمع (عن بُعد) مع الكثير من الجمعيات والمؤسسات داخل وخارج مملكة البحرين لتبادل الخبرات والتجارب، مشيرة إلى أن الجمعية وقعت نحو 45 مذكرة تفاهم محليًا وعربيًا وإقليميًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى