مؤسسات صغيرة

الزياني يترأس الاجتماع الدوري لمجلس تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة البحرينية

استعراض مؤشرات البرامج والمبادرات الهادفة لرفع أداء وتنافسية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ونموها

ترأس السيد زايد بن راشد الزيّاني وزير الصناعة والتجارة والسياحة الاجتماع الدوري الثامن لمجلس تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وذلك بمقر الوزارة بمرفأ البحرين المالي بحضور الرئيس التنفيذي لمجلس التنمية الاقتصادية السيد خالد حميدان، والرئيس التنفيذي لصندوق العمل (تمكين) د. إبراهيم محمد جناحي، والرئيس التنفيذي لمجموعة بنك البحرين للتنمية السيد سنجيف بول، والأمين العام لمجلس المناقصات والمزايدات د. محمد علي بهزاد، ووكيل شئون الصناعة بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة السيد أسامه محمد العُريّض والوكيل المساعد لتنمية الصناعة السيد عبد الكريم أحمد الراشد.
تم خلال الاجتماع تقديم عرض من قبل مديرة إدارة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الآنسة شيخه الفاضل والذي تضمن مؤشرات أداء القياس الخاصة بخطة عمل مجلس تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، حيث أشاد المجلس بالنتائج التي تم تحقيقها فيما يخص ارتفاع مساهمة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي الإجمالي، والتكامل والتعاون المستمر لتعزيز البرامج والمبادرات التي من شأنها رفع أداء وتنافسية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ونموها في الاقتصاد المحلي وإيجاد الحلول المناسبة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ودعم المبادرات التي من شأنها تعزيز بيئة الأعمال في مملكة البحرين، وذلك بخلق الفرص الوظيفية للبحرينيين بإجمالي 1285 وظيفة منذ يناير 2019 وحتى الربع الثالث من العام الجاري، كما ارتفعت نسبة مساهمة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الصادرات للفترة ذاتها إلى 17% من إجمالي الصادرات الغير نفطية بزيادة قدرها 3% عن العام السابق.
كما تم التطرق إلى مخرجات حاضنات ومسرعات الأعمال الهادفة إلى تنمية بيئة الأعمال للمشاريع الناشئة حيث بلغ عدد قصص النجاح في حاضنات الأعمال 44 مشروعاً بواقع 83 فرصة وظيفية. أما فيما يخص مسرعات الأعمال فقد بلغ عدد خريجي برامج تسريع الأعمال 83 شركة ناشئة، قامت بخلق ما يفوق 150 فرصة عمل وقد نجحت 11 من هذه الشركات الناشئة في الحصول على رؤوس أموال استثمارية إضافية للتوسع في مشاريعها.
فيما قدم المدير التنفيذي لصادرات البحرين عرضآ تناول فيه أهم إنجازات المركز حتى الربع الثالث ومنها استفادة 30 شركة من خدمات التصدير في 9 قطاعات مختلفة، بقيمة صادرات فاقت 15.5 مليون دولار أمريكي، بواقع 21 قطاعاً انتاجياً لـ 25 دولة، وقد بلغت نسبة الشركات التي تمكنت من دخول أسواق جديدة 42% من مجموع الشركات المستفيدة من خدمات وبرامج “صادرات البحرين”. وقد أسفرت هذه الانجازات عن نمو في الاستثمارات الناتجة عن التصدير بقيمة 9 مليون دولار أمريكي، وخلق 38 فرصة وظيفية منذ تدشينه.
كما تم استعراض مستجدات خطة العمل بالتعاون مع مجلس المناقصات والمزايدات لتنفيذ قرار مجلس الوزراء بتخصيص نسبة من المشتريات والمناقصات الحكومية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، كما تمت مناقشة بنود خطة تدريب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المزمع تنفيذها في الفترة القادمة لتأهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للمشاركة في المناقصات والمشتريات الحكومية المخصصة لها، وحثهم على التسجيل في النظام الإلكتروني الذي دشنته وزارة الصناعة والتجارة والسياحة والمخصص لتسجيل وتصنيف المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، والاستفادة من الخدمات المتاحة في المرحلة الأولى منه، إلى جانب استعراض المميزات التي سيتم طرحها في المرحلة الثانية من النظام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى