نقل وسيارات

الحكومة المصرية تصدر بيانا حول تأثر أنفاق قناة السويس بعمليات تعويم السفينة

نفت الحكومة المصرية تأثر أنفاق قناة السويس بعملية التكريك التي تمت حول السفينة الجانحة.. وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري في بيان صحفي إن ما رددته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء حول تأثر أنفاق قناة السويس بأعمال التكريك التي تمت حول السفينة الجانحة لا أساس له من الصحة، مُوضحا أن أنفاق القناة بعيدة تماماً عن المنطقة التي تمت بها أعمال التكريك.

وأشار إلى أن أعمال التكريك تمت بطريقة آمنة، وروعي فيها أقصى معايير الأمان الملاحي.

وكان الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، قد أعلن أمس الاثنين، بدء تعويم سفينة الحاويات البنمية الجانحة بنجاح بعد استجابة السفينة لمناورات الشد والقطر حيث تم تعديل مسار السفينة بشكل ملحوظ بنسبة 80% وابتعاد مؤخر السفينة عن الشط بمسافة 102 متر بدلا من 4 أمتار.

وذكر أنه من المقرر أن يتم استئناف المناورات مرة أخرى مع ارتفاع منسوب المياه إلى أقصى ارتفاع له في الفترة من الحادية عشرة والنصف صباحا ليصل إلى 2 متر بما يسمح بتعديل مسار السفينة بشكل كامل لتصبح بمنتصف المجرى الملاحي.

وأعلنت هيئة قناة السويس، أمس الاثنين، أن حركة الملاحة عادت إلى طبيعتها، مشيرة إلى أن عبور السفن المنتظرة بسبب جنوح “إيفر جيفن” سيستغرق 3 أيام ونصف تقريبا.

ووجه الفريق ربيع رسالة طمأنة للمجتمع الملاحي الدولي باستئناف حركة الملاحة مرة أخرى في القناة بمجرد الانتهاء من تعويم السفينة بشكل كامل وتوجيهها للانتظار بمنطقة البحيرات لفحصها الفني.

وأشاد رئيس الهيئة برجال هيئة قناة السويس الذين قاموا بهذا العمل، مثمنا جهودهم خلال الفترة الماضية وقيامهم بأداء واجبهم الوطني على أكمل وجه، مع ثقته الكاملة بإنجاز العمل بنسبة 100%.

ما هي أنفاق قناة السويس ؟

تُعرف الأنفاق أسفل قناة السويس باسم أنفاق سيناء، حيث لا يستغرق الوصول إلى سيناء سوى دقائق معدودة وذلك من خلال أنفاق الإسماعيلية.

ونفذت هيئة قناة السويس، عددا من الأنفاق والكباري العائمة، تصل إلى 10 أنفاق كبارٍ عائمة، بجانب تنفيذ الهيئة الهندسية لعدد من الكباري العائمة.

أنفاق قناة السويس البالغ عددها 5 أنفاق، تتمثل في نفقي الإسماعيلية والتي تصل إلى سيناء ذهابا وإيايا في مدة زمنية تتراوح من 15-20 دقيقة، ونفقي بورسعيد واللذين يربطان غرب مدن القناة بشرقها لتسهيل حركة التجارة في منطقة إقليم قناة السويس، هذا بجانب، نفق الشهيد أحمد حمدي بالسويس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى