الأخبار

الجزائر وتونس تشددان على أهمية الحل السياسي في ليبيا

أجمعت الجزائر وتونس على ضرورة مواصلة الجهود المشتركة للدفع بمسار الحل السياسي في ليبيا بعيدا عن التدخلات الأجنبية.
وأشار وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم عقب لقائه الرئيس التونسي قيس سعيد، إلى أنه قدم عرضا حول المحادثات التي جمعته بنظيره التونسي عثمان الجرندي.
وشدد الوزير الجزائري على حرص بلاده على إخراج العلاقات الثنائية مع تونس عن النمط الكلاسيكي.
وقال: “القيادة الجزائرية تطمح لمقاربة العلاقات الجزائرية التونسية وفق نظرة جديدة تعكس تميزها ومتانتها”.
وأضاف، أن “هذا يأتي من خلال العمل على مزيد تعزيز أطر التعاون وتنسيق المواقف بخصوص المسائل ذات الاهتمام المشترك”.
وأكد بوقادوم، على أنه استمع إلى رؤية الرئيس التونسي حول الوضع في المنطقة، والتحديات التي يفرضها لاسيما الوضع في ليبيا.
من جهتها، ذكرت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان لها، أن “الجزائر وتونس عازمان على مواصلة مساعيهما لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين”، مضيفة أن “التنسيق والتشاور مستمر بين البلدين لمواجهة الإرهاب”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق