البورصة وأسواق العملاتخاص

البورصة تجرى فحصاً دقيقاً لسهم “القلعة” بعد هبوط 30%

أجرت البورصة المصرية فحصا دقيقا، وكافيا للمعلومات والإفصاحات الخاصة بشركة القلعة للاستشارات المالية.
وقالت البورصة أنها قامت بدورها كاملا فيما يتعلق بإجراءات فحص الإفصاحات، بعدما طلبت من الشركة المزيد من هذه الافصاحات، وكشفت الافصاحات الإضافية أن عمليات البيع التى قام بها أحمد هيكل رئيس مجلس إدارة شركة القلعة وزوجته بنحو 13.69 مليون سهم، و5.86 مليون سهم على التوالى من أسهم شركة القلعة بإجمالى
نحو19.55 مليون سهم، لتمويل جزء من مشاركتها فى الجولة التمويلية للشركة المصرية للتكرير، والتى تتكون من زيادة رأس مال بقيمة 70 مليون دولار وقروض مساهمين بقيمة 50 مليون دولار.
وقالت المصادر أن هذه الافصاحات سبق وأن تم الإعلان عنها خلال شهر مايو الماضى.
وكانت الرقابة المالية فى يونيو من العام الماضى قد تلقت دراسة القيمة العادلة لسهم
الشركة، وقد تبين وجود العديد من الملاحظات الجوهرية المتعلقة بالمنهجيات والأساليب والمعايير والتى يجب أن تشملها دراسة القيمة العادلة، وقالت الرقابة المالية وقتها أنه فى حالة استبعاد فروق إعادة تقييم المصرية للتكرير – أكبر استثمار لشركة القلعة للاستشارات المالية ستنخفض القيمة العادلة لسهم «القلعة» بمقدار 3.13 جنيه لتصبح 3.21 جنيه مقارنة بالقيمة الواردة بتقرير المستشار المالى المستقل والبالغة 6.34 جنيه.
وسجل السهم خلال 4 جلسات الأخيرة تراجعا بنسبة 30% ليتداول بجلسة اليوم عند مستوى 2.50 جنيه، مقابل 3.33 جنيه خلال جلسة الثلاثاء من الأسبوع الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى