سياحة وطيرانتجارة واستثمار

“البحر الأحمر” السعودية تستهدف إنشاء أكبر محمية بحرية بالمملكة

قالت شركة البحر الأحمر للتطوير، المملوكة بالكامل من قبل صندوق الاستثمارات العامة السعودي، إنها تستهدف إنشاء أكبر محمية بحرية في المملكة العربية السعودية والبحر الأحمر على مساحة 5373 كيلومتراً مربعاً.
وقالت الشركة، عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، إن مبادرتها وأهدافها البيئية تتضمن تحييد 9 جزر عن التطوير لتكون مناطق محمية، إلى جانب عدم المساس بـ75% من الجزر لحماية البيئة.
وتأسست شركة البحر الأحمر للتطوير لتقود عملية تطوير “مشروع البحر الأحمر” الذي يعتبر وجهة سياحية فاخرة ستعمل على استحداث معايير جديدة للتنمية المستدامة، وتضع المملكة في مكانة مرموقة على خريطة السياحة العالمية.
وسيتم تطوير المشروع على مساحة 28 ألف كيلومتر مربع من الأراضي البكر في الساحل الغربي للمملكة، ويضم أرخبيلاً يحتوي على أكثر من 90 جزيرة وبحيرة بكر، بالإضافة إلى جبال خلابة، وبراكين خامدة، وصحارى، ومعالم ثقافية وتراثية.
وستضم الوجهة فنادق فاخرة، ووحدات سكنية، ومرافق ترفيهية وتجارية، وستعتمد بالكامل على الطاقة المتجددة، كما ستقوم بالمحافظة على موارد المياه.
وتضم المرحلة الأولى التي من المقرر إنجازها في عام 2022 نحو 14 فندقاً فخماً بإجمالي عدد غرف يصل إلى 3000 غرفة سيتم تشييدها على 5 جزر، بالإضافة إلى منتجعين في منطقة الجبال والصحراء، كما سيتم إنشاء مراسٍ لليخوت، ومرافق ترفيهية، ومطار مخصص للوجهة، إلى جانب البنية التحتية للمرافق.
وتتم إعادة تقييم متكررة للمخطط العام للمشروع، لضمان حماية النظام البيئي والحفاظ عليه أثناء وبعد عملية التشييد الذي سيكفل عدم المساس بـ 75% من الجزر الواقعة ضمن الوجهة لتبقى “بكر”، وكذلك تسجيل 9 جزر؛ كمواقع ذات قيمة بيئية كبيرة بهدف الحفاظ على دورة حياة الكائنات الحية المستوطنة للمنطقة والمهددة بالانقراض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق