الأخبارخاصمجتمع الأعمال

البحرين.. 9 ملايين دينار دعم “ممتلكات” وشركاتها لحملة “فينا خير” للتصدي لكورونا

أكدت استعدادها الدائم لمساندة جهود الحفاظ على مسيرة التنمية

أعلنت شركة ممتلكات البحرين القابضة “ممتلكات”، صندوق الثروة السيادي والذراع الاستثمارية للأصول غير النفطية الاستراتيجية لمملكة البحرين، عن مساهمتها من خلال شركاتها التابعة والمملوكة بالكامل لها وشركاتها الزميلة بمبلغ 9,910,000 مليون دينار بحريني لحملة “فينا خير”؛ دعماً للجهود الوطنية الرامية إلى التصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19).
وبهذه المناسبة، صرَّح معالي الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة شركة ممتلكات البحرين القابضة، بأن “ممتلكات” وإيماناً منها بمسؤوليتها تجاه المجتمع، فإنها تدعم كافة الجهود الوطنية لمواجهة هذا الفيروس والهادفة إلى منع انتشار فيروس كورونا على نحو يترجم التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والمساعي الحثيثة التي تضطلع بها الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، والمتابعة الدؤوبة والاهتمام الشخصي المتواصل الذي يوليه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله.
وقال: “إن دعم ممتلكات لحملة فينا خير التي تعد واحدة من إحدى المبادرات الناجحة لاقت تأييداً واسعاً والتي أطلقها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، تؤكد التزام الشركة بمبدأ المسؤولية المجتمعية واستعدادها الدائم للإسهام بفاعلية في كل ما يضمن للمملكة مواصلة مسيرة التنمية الشاملة في ظل قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى أيده الله”.
وأكد معاليه أن فريق البحرين الذي تتشرف ممتلكات وسائر شركاتها التابعة والزميلة بأن تكون عضواً فيه، يستحق منا – أفراداً ومؤسسات – كل الدعم والإسناد، بما يقوي ويشد من عزيمة أبناء البحرين الأوفياء المخلصين الذين يقفون بكل بسالة وشجاعة في خط الدفاع الأول، لتبقى البحرين آمنة مستقرة، وليبقى أبناؤها وكل من يقيم على أرضها مطمئناً، لثقة الجميع بقدرة فريق البحرين الذي يقوده بكل حكمة واقتدار صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء على تحويل هذه التحديات إلى فرص، سائلاً معاليه المولى العلي القدير أن يديم على البحرين وقيادتها وشعبها نعمة الأمن والصحة والعافية، وأن يحفظ الجميع من كل سوء.
يشار إلى أن الشركات التابعة والزميلة لشركة “ممتلكات” التي أعلنت دعمها لحملة “فينا خير” هي: شركة ألمنيوم البحرين (البا) التي ساهمت بمبلغ 3.5 مليون دينار، وشركة بتلكو بمبلغ 3.5 مليون دينار، وبنك البحرين الوطني بمبلغ 2.5 مليون دينار، وشركة فنادق الخليج بمبلغ 200 ألف دينار، وشركة خدمات مطار البحرين بمبلغ 100 ألف دينار، وشركة البحرين للاستثمار العقاري “إدامة” بمبلغ 100 ألف دينار، ومعهد البحرين للؤلؤ والأحجار الكريمة “دانات” بمبلغ 10 آلاف دينار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى