مؤسسات صغيرة

البحرين.. وزارة التجارة ومجلس المناقصات يتعاونان لدعم مشاركة المؤسسات الصغيرة في المناقصات

أكد كلٌ من وزارة الصناعة والتجارة والسياحة ومجلس المناقصات والمزايدات عزمهما تعزيز تعاونهما المشترك بهدف دعم قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة عبر تسهيل مشاركتها في المناقصات والمزايدات الحكومية، وذلك بما يسهم في تنمية هذه المؤسسات وزيادة تنافسيتها وربحيتها ورفع مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي لمملكة البحرين في ظل المبادرات الحكومية النوعية المساندة لها.

ونوه وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني بدعم الحكومة لكافة القطاعات الاقتصادية في مملكة البحرين مع إيلاء اهتمام خاص بقطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من خلال التسهيلات والمبادرات التي تتبناها الحكومة، مشيداً سعادته بقرار مجلس الوزراء الموقر بمنح الأفضلية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في المناقصات والمزايدات الحكومية وبالمبادرات والبرامج التي يطلقها مجلس المناقصات والمزايدات لدعم هذه المؤسسات، والتي أثمرت عن ترسية 146 مناقصة ومزايدة حكومية بقيمة 55 مليون دينار، الأمر الذي سيكون له بالغ الأثر في رفع أداء وتنافسية هذه المؤسسات ونموها في الاقتصاد المحلي.

وأوضح الوزير الزياني أن الوزارة قد تلقت أكثر من 1800 طلب للحصول على شهادة تصنيف المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تمت الموافقة على أكثر من 1140 طلب منها وإصدار شهادة التصنيف لها عبر نظام تسجيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالموقع الإلكتروني للوزارة وذلك منذ إطلاقه في شهر أبريل من العام 2019، لافتاً إلى أن شهادات التصنيف تؤهل هذه المؤسسات للحصول على الأفضلية المقرة لها بنسبة 10% في المناقصات والمزايدات الحكومية عند مشاركتها فيها. كما أفاد بأن الوزارة قد قامت بالترويج لشهادة التصنيف ومميزاتها من خلال 7 ورش عمل تعريفية قامت بتنظيمها والمشاركة فيها بالإضافة إلى إرسال استبيانات وتعاميم توعوية ودعوات للتسجيل في النظام عبر البريد الإلكتروني إلى ما يزيد عن 30,000 سجل تجاري.

من جانبه أشاد رئيس مجلس المناقصات والمزايدات الشيخ نايف بن خالد آل خليفة بالجهود التي يقوم بها مجلس تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من خلال وضع المبادرات وتكاملها، مؤكدا حرص المجلسين على تعزيز التعاون فيما بينهما من أجل تحقيق الأهداف المنشودة.

وأوضح أن المبادرة الأولى التي نفذها مجلس المناقصات والمزايدات قبل 13 شهرا شهدت تسجيل نتائج مشجعة بنهاية العام الماضي 2020، مع استلام 539 عطاء من 151 مؤسسة صغيرة ومتوسطة، نتج عنها فوز 59 مؤسسة صغيرة ومتوسطة بعقود حكومية بقيمة إجمالية قدرها 55 مليون دينار، واصفا هذه النتائج بأنها مبشرة وواعدة، ومعربا في الوقت ذاته عن طموح المجلس لمضاعفة تلك النتائج من خلال المضي قدما في إطلاق عدة مبادرات لدعم ومساندة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وكشف عن عزم المجلس إطلاق عدة مبادرات تهدف إلى زيادة تنافسية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ‏ومن ثم الاستفادة من الأفضلية المقررة للمؤسسات وصولاً للنسبة المستهدفة في قرار مجلس الوزراء الموقر ذي الصلة.

تجدر الإشارة إلى أن مجلس المناقصات والمزايدات أطلق عدة مبادرات توعوية وورش تدريبية، حيث عقد المجلس 13 دورة تدريبية و8 جلسات استشارية أسبوعية للمقاولين والمورّدين، وذلك بهدف توضيح الإجراءات ورفع جودة عطاءاتهم ‏المقدمة للمناقصات بما يضمن تقديم عطاءات متكاملة ومستوفية الشروط والمتطلبات، ‏ومن ثم الاستفادة من الأفضلية المقرة‎، حيث شارك 700 مشارك من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى