الأغذية والزراعةخاصطب وصحةمجتمع الأعمال

البحرين.. “مركز لندن لجراحة الثدي” و”أول فوود” يوزعان الخضر والفواكه الطازجة ‏على الأسر لمواجهة كورونا

استجابة للحملة الوطنية "متكاتفين.. لأجل سلامة البحرين"‏

د.سارة الريفي: واجب على الجميع التكاتف الآن.. والمبادرة هدفها رفع مناعة ‏الجسم

عبد العال: مساهمة بسيطة ضمن جهود قيادتنا الرشيدة في مواجهة الأزمة

استجابة للحملة الوطنية “متكاتفين.. لأجل سلامة البحرين” التي أطلقها المجلس الأعلى ‏للمرأة أمس الأحد تنفيذاً لتوجيهات صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل ‏خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله، بادر مركز ‏لندن لجراحة الثدي وشركة “أول فوود” للمواد الغذائية بتدشين حملة لتوزيع ‏الخضروات والفواكه الطازجة مجانًا للأسر المتعففة التابعة لجمعية النور للبر في مقر ‏الجمعية بمنطقة الرفاع من التاسعة صباحا وحتى 12 ظهرا.‏
وقالت الدكتورة سارة الريفي مالك ومدير مركز لندن لجراحة الثدي ” في ظل هذه ‏الظروف يجب علينا جميعا أن نتكاتف لما فيه خير بلدنا وحتى تمر الأزمة التي يعاني ‏منها العالم أجمع بأقل خسائر ممكنة، واجبي كإنسانة أولا وكطبيبة ثانيا يحتم علي ‏التواجد في هذا المشهد وتوجيه كافة أصناف النصح والإرشاد الممكن لجميع أبناء ‏الوطن، وهو ما نقوم به فعليا من خلال استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بشكل ‏مكثف، ونتمنى أن تجد هذه النصائح صداها لدى الجميع وتساهم في الحد من انتشار ‏الفيروس”.‏
‏ وأوضحت الدكتورة سارة أن اختيار توزيع الفاكهة والخضروات الطازجة له أسباب ‏طبية لأن هذه العناصر الغذائية من أهم عناصر تقوية الجهاز المناعي للإنسان وهو ما ‏نحتاجه فعليا وبقوة في مواجهة هذا الفيروس الشرس، ومقاومة الجسم “عنصر أساسي” ‏في الشفاء حتى الآن، وأنصح الجميع برفع مناعة أجسامهم من خلال التغذية السليمة ‏والتعرض المباشر للشمس غير المحرقة لفترات قليلة، واستنشاق الهواء النقي وغيرها.‏
وتابعت قائلة “نحمد الله أن لدينا قيادة رشيدة أحسنت تقدير الموقف بشكل مبكر حتى بالمقارنة مع دول العالم المتقدم، وبذلت جهودا ملموسة في هذا الصدد تحت مظلة فريق البحرين بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه، ونحن كابناء الوطن يجب علينا أن نساعدهم في تنفيذ خططهم التي شهدت لهم بها المنظمات العالمية، ونلتزم جميعا بتوجيهات السلامة والوقاية حتى تمر الأزمة على خير إن شاء الله”.
من جهته قال السيد محمد عبد العال رئيس مجلس إدارة شركة “أول فوود” للمواد ‏الغذائية ” هذه المبادرة جاءت بدافع من منطلق المسؤولية الاجتماعية ومساعدة الأسر ‏البحرينية على تبني نهج التغذية الصحية السليمة، وننتمنى أن تكون مجرد مساهمة ‏بسيطة ضمن الجهود الكبيرة التي تبذلها قيادتنا الرشيدة في مواجهة هذه الأزمة العالمية ‏التي أعيت دولا عملاقة وأنهكتها، ولكن في البحرين ولله الحمد لا يزال الأمر تحت ‏السيطرة وأمورنا طيبة بفضل التعامل الحكيم مع الأزمة من البداية من قبل القيادة ‏الرشيدة والحكومة الموقرة”.‏
‏ وتابع السيد عبد العال قائلا ” ندعو جميع أبناء الوطن للالتزام بتوجيهات السلامة ‏والوقاية والحرص على أنفسهم وعلى أهاليهم وأقاربهم وأحبائهم، وندعو كل مواطن ‏ومقيم على هذه الأرض الطيبة ألا يبخل بجهد أو وقت أو مال للمساعدة في المواجهة مع ‏هذا الوباء جنبا إلى جنب مع قيادتنا الرشيدة، حتى يرفع الله عنا هذا الأمر وتعود الحياة ‏إن شاء الله إلى طبيعتها”.‏

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق