الأخبار

الأمم المتحدة تحذر موظفيها فى أمريكا من عنف محتمل بسبب الانتخابات

أكدت إدارة الأمن والسلامة التابعة للأمم المتحدة، أنها “على اتصال مباشر مع الموظفين التابعين للإمم المتحدة فى الولايات المتحدة الأمريكية وكذلك جهات انفاذ القانون لمراقبة الوضع والاطمئنان على سلامه موظفين المنظمة لافته إلى انها تقوم بتحديثات الوضع القائم عبر عمليات بث البريد الإلكترونى الأمنى”.
ونصحت الإدارة من خلال رسائل للموظفين، بأنهم إذا واجهوا احتجاجًا، فيجب عليهم، كملاذ أول، “التزام الهدوء والتنقل بعناية إلى حافة الحشد أو حيث يكون أكثر أمانًا”، وفق تقارير إعلامية.
فى الوقت الذى التزم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، الصمت حتى الآن بشأن الانتخابات الرئاسية فى الولايات المتحدة الأمريكية على الرغم من المخاوف بشأن العنف المحتمل فى البلاد وإعلان الرئيس ترامب النصر قبل الأوان. إلا أنه فى الواقع، حذرت الأمم المتحدة موظفيها فى المقر الرئيسى فى نيويورك من الاستعداد “للاضطرابات المدنية” التى قد تحدث على خلفيه الانتخابات.
ومن جانبه قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إن المحتجين نظموا مسيرات فى شوارع العديد من المدن الأمريكية فى الساعات الأولى من صباح اليوم ردا على مساعى الرئيس ترامب للطعن على عد الأصوات فى انتخابات الرئاسة الأمريكية التى أجريت يوم الثلاثاء، وفى مدينة مينابوليس بولاية مينسوتا، قام المحتجون بقطع الطريق الحر، مما أدى إلى اعتقالات، وفى مدينة بورتلاند بولاية أوريجون تجمع المئات للاحتجاج على ما وصف بمحاولات الرئيس التدخل فى فرز الأصوات، بينما احتجت مجموعة أخرى ضد الشرطة وطالبت بالعدالة العرقية وقاموا بتحطيم نوافذ المتاجر وواجهوا ضباط الشرطة وقوات الحرس الوطنى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى