البورصة وأسواق العملات

الأسهم الأوروبية تنتعش بفضل إجراءات تحفيز من الفيدرالي الأمريكي

قفزت الأسهم الأوروبية يوم الثلاثاء في ظل تدعم المعنويات بإطلاق مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي برنامجا لشراء سندات الشركات وانحسار المخاوف من موجة ثانية من الإصابات العالمية بفيروس كورونا.
يشرع مجلس الاحتياطي يوم الثلاثاء في شراء سندات الشركات من السوق الثانوية، مستخدما أداة من بين عدة تسهيلات طارئة أطلقها البنك المركزي الأمريكي لدعم السيولة.
وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 2%، بعد انحداره في الجلسات القليلة الماضية جراء توقعات قاتمة حيال التعافي الاقتصادي من تداعيات جائحة كوفيد-19 وزيادة جديدة في الإصابات بالولايات المتحدة وبكين.
لكن المخاوف هدأت قليلا مع قول مسؤولي الصحة إن عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في بكين بلغ 27، انخفاضا من 36 حالة جديدة في اليوم السابق.
وصعد مؤشر قطاع السفر والترفيه المكروب 3.9%، بقيادة قفزة 6.6% في سهم سينوُرلد بعد أن قالت شركة إدارة قاعات العرض السينمائي البريطانية إنها تتوقع إعادة فتح جميع قاعاتها بحلول يوليو.
وارتفع المؤشر داكس الألماني 2.4%، في حين صعدت بورصتا إيطاليا وبريطانيا 2% و2.5% على الترتيب.
وتراجع سهم تسالاندو الألمانية 5.1% بعد بيع شركة الاستثمار السويدية كينيفيك حصة في شركة بيع الأزياء عبر الإنترنت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى