الأخبارخاص

“فأر عملاق” يصدم عمال النظافة فى مجاري المكسيك .. بالفيديو والصور

عاشت أطقم التنظيف فى مكسيكو سيتى، أسوأ كابوس للجميع عندما اكتشفوا ما بدا وكأنه وحش على هيئة فأر ضخم، وذلك أثناء تجريف المجارى، حيث كان الحيوان القارض بحجم كبير جدًا، جزءًا من 22 طنًا من القمامة أزالها العمال من أنفاق الصرف بالمدينة بعد هطول أمطار غزيرة، وفقًا لتقرير ” The Border” الذى نقلته “نيويورك بوست”.

ويقال إن العمال واجهوا ما وصفوه بـ “الجرذ العملاق”، الذى جلس منحنياً وهو مغطى بفرو واقعى بشكل لا يصدق، وفقًا لصحيفة ديلى ستار، فيما اتضح بعد ذلك أن الحيوان القارض العملاق كان فى الواقع مجسم لحفلات عيد الهالوين، والتي يستخدمها الشبان بعرض التماثيل والمجسمات المخيفة.
كما اتضح بعد استخراج دمية الفأر العملاق وغسله أنه جرف إلى مستودعات المجارى بواسطة عاصفة قوية، حيث انتهى الأمر به بطريقة ما فى شبكة من أنفاق الصرف الصحى، وظل أمره غير مكتشفًا لسنوات حتى تم العثور عليه الآن.

وفى المقابل، تقدمت امرأة تدعى إيفلين لوبيز منذ ذلك الحين للمطالبة بالفأر، الذى ورد أنها صنعته فى عيد الهالوين، وقالت لوبيز، إنه اختفى منذ سنوات أثناء هطول أمطار غزيرة، ولم يستطع أحد مساعدتها فى استرداده.
ولحسن حظ السيدة المكسيكية، فإن الفأر العملاق يبدو أنه فى أيد أمينة، وذلك بعدما انتشر مقطع فيديو عبر الإنترنت أثناء رشه فى الشارع من قبل عمال الصرف الصحى بعد أن تم إنقاذه من تحت الأرض، وقال، إنهم اندهشوا من المظهر الطبيعى “للوحش”، حيث ادعى البعض أنهم كانوا سيهربون خوفًا لو رأوه فى الشارع.

وقالت مالكة الجرذ، إنه ليس لديها أى فكرة عما يجب أن تفعله بدمية “Princess Bride” الخاصة بها، فيما يقترح مغردون على وسائل التواصل الاجتماعى إعادة تدوير الوحش فى احتفالات عيد الهالوين لهذا العام، بشرط أن يقوموا بتنظيفه عدة مرات أولاً.
وأشار التقرير إلى أن هذا التمثال ليس الشىء الوحيد غير العادى الذى يظهر فى أنفاق الصرف الصحى، ففى العام الماضى، اكتُشفت حاملة فاتبرج بحجم حافلة فى شبكة مجارى بلندن، وفى عام 2010، ظهرت أسطورة حضرية فى مدينة نيويورك بعد زحف تمساح من مجارى فى كوينز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى