طب وصحة

اقتصاد المملكة المتحدة الأكثر تضررا بكورونا

أظهر تحليل أجراه مكتب الإحصاء الوطني أن اقتصاد المملكة المتحدة هو الأكثر تضررا من جائحة كورونا بين دول مجموعة السبع، حتى مع الأخذ في الاعتبار اختلافات كبيرة في طريقة قياس الإنفاق الحكومي.

وأظهرت أرقام رسمية أن بريطانيا عانت من أكبر انخفاض في الناتج الاقتصادي بين دول مجموعة السبع بين الربعين الأول والثالث من 2020.

وقال مكتب الإحصاء الوطني إنه يمكن تفسير بعض الركود في بريطانيا بالطريقة التي تم بها قياس ناتج الخدمات الحكومية مثل التعليم والرعاية الصحية، وكان من الصعب إجراء مقارنات دولية.

وأضاف: “لكن أحد الأساليب المفيدة هو إزالة تقديرات حجم الإنفاق الاستهلاكي الحكومي.. هذا يظهر أن المملكة المتحدة لا تزال تعاني من أكبر انكماش لكن المقارنة النسبية مع بقية دول مجموعة السبع ليست كبيرة جدا”.

وأفاد المكتب بأن المملكة المتحدة عانت أيضا من أكبر هبوط في إنفاق الأسر بين دول مجموعة السبع، مشيرا إلى أن إجراءات العزل العام في البلاد كانت أشد صرامة وتم فرضها لفترة أطول.

وأشار إلى أن التأثير الاقتصادي العام للإغلاقات والتباعد الاجتماعي قد يكون أكبر في بريطانيا لأن الإنفاق الاجتماعي، مثل تناول الطعام خارج المنزل وقضاء العطلات، له دور مهيمن أكثر منه في البلدان الأخرى.

وسجلت المملكة المتحدة واحدا من أعلى معدلات وفيات كوفيد-19 في العالم، وهو عامل آخر ينظر إليه على أنه يؤثر على الاقتصاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى