تجارة واستثمارصناعة

“إيدج” الإماراتية تشتري حصة “لوكهيد” في “أمروك” لصيانة المعدات العسكرية

أعلنت مجموعة “إيدج” الدفاعية الإماراتية الحكومية، أنها بصدد الاستحواذ بالكامل على شركة إصلاح وصيانة المعدات العسكرية الإماراتية “أمروك”، من خلال شراء حصة نسبتها 40% تملكها شركة “لوكهيد مارتن”.
ووفقا لوكالة “رويترز”، فإن المجموعة قالت في بيان، اليوم الثلاثاء، إنها “دخلت في اتفاق مشروط على شراء الحصة من لوكهيد مارتن ووحدة سيكورسكي التابعة لها”.
هذا فيما لم يكشف البيان عن قيمة الصفقة.
يذكر أن حكومة أبوظبي أطلقت مجموعة التكنولوجيا المتقدمة “إيدج”، في شهر نوفمبر/تشرين الثاني من عام 2019، لتدشن مرحلة جديدة في مسيرة الإمارات الحثيثة نحو توطين التكنولوجيا المتقدمة، خاصة تلك المرتبطة بالصناعات الدفاعية.
وقال المدير التنفيذي للمجموعة فيصل البناي في بيان: “تأسست إيدج برسالة جوهرية تقضي بتطوير القطاع العسكري العتيق الذي تعيقه البيروقراطية الرسمية عموما، وهي تسعى إلى جلب المنتجات إلى السوق بسرعة أكبر وبأسعار أقل”.
وقالت الشركة، التي دُشنت في حفل حضره ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إن أعمالها الأساسية تتضمن الصواريخ والأسلحة، إلى جانب الدفاع السيبري والحرب الإلكترونية والمخابرات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق