التجارة والاستثمارالصناعة والطاقةخاص

“إنيوس” البريطانية تستثمر ملياري دولار في مجمع “بتروكيماويات” بالسعودية

قالت شركة إنيوس التابعة للملياردير جيم راتكليف إنها ستستثمر ملياري دولار لبناء ثلاثة مصانع ستكون جزءا من مجمع للبتروكيماويات تطوره أرامكو السعودية المملوكة للحكومة وتوتال في المملكة.
وقالت الشركة إن مصانع إنيوس ستكون جزءا من مجمع بتروكيماويات تبلغ قيمته 5 مليارات دولار يُطلق عليه اسم مشروع أميرال، يهدف إلى توريد مشتقات وكيماويات متخصصة بقيمة تزيد عن 4 مليارات دولار.
وقال جيم راتكليف رئيس مجلس إدارة إنيوس في بيان الإعلان عن الصفقة مع أرامكو وتوتال “سنجلب تكنولوجيا متقدمة لأنشطة المصب مما سيضيف قيمة ويخلق المزيد من الوظائف في المملكة”.
وذكرت شركة الطاقة والكيماويات أن المصانع ستحصل على مواد خام وطاقة تتمتع بمزايا تنافسية، فضلا عن بنية تحتية لخدمة العملاء في المنطقة وآسيا.
وإنيوس من أكبر منتجي اكريلونتريل، وهي مادة سائلة سامة تُستخدم في صناعة الألياف الصناعية وبوليمرات أخرى. وقالت الشركة إن أحد المصانع الثلاثة سينتج هذه المادة.
وقال بول اوفرمنت الرئيس التنفيذي لإنيوس نتريلز إن الطلب على اكريلونتريل يتجاوز معدل النمو الاقتصادي.
وفي سياق متصل، قال الفالح لصحيفة “عرب نيوز”، إن السعودية تراقب عن كثب التطورات الأخيرة في سوق النفط والتي أظهرت مستوى مرتفعا من التقلب في الأسابيع الأخيرة.
وأضاف الفالح أن مساعي “أوبك+” أثبتت فعاليتها بشكل جيد على مدى 30 شهرا تقريبا.
وقال “الدول المصدرة للنفط في المجموعة البالغ عددها 24 تظل ملتزمة بالهدف المشترك بتحقيق التوازن في سوق النفط لصالح المنتجين والمستهلكين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق