تجارة واستثمار

أوكرانيا تنفذ أكبر عملية خصخصة منذ تفكك الاتحاد السوفيتي عام 1992 وتدعو المستثمرين للدخول

دعا رئيس الصندوق السيادي الأوكراني ديمترو سينيشينكو، المستثمرين الأتراك إلى دخول سوق بلاده عبر المشاركة في أكبر عملية خصخصة سوف تشهدها منذ تفكك الاتحاد السوفيتي عام 1992.

وقال سينيشينكو، إن هناك 3 آلاف و600 مؤسسة حكومية في العديد من المجالات، تشمل العقارات والزراعة وإنتاج الآلات الصناعية الموروثة من فترة الاتحاد السوفيتي في أوكرانيا، معظمها مدرج في قائمة الخصخصة، باستثناء بعض المؤسسات الاستراتيجية.

وأضاف أن أوكرانيا فتحت أبوابها للاستثمار، وتدعو المستثمرين الأتراك للدخول عبر المشاركة في أكبر عمليات خصخصة سوف تشهدها البلاد، وتمتين العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وأوضح أن الصندوق السيادي الأوكراني يتولى تنظيم أنشطة الخصخصة في البلاد.

وذكر أن الحكومة تريد تقليص وجود الدولة في الاقتصاد وجذب المستثمرين، لا سيما رجال الأعمال الأتراك الذين ينشطون في أوكرانيا بالفعل، خصوصًا في مجالات البنية التحتية والاتصالات.

 التزام بشفافية المناقصات

وأعرب المسؤول الأوكراني عن أمله رؤية مساهمات المستثمرين الأتراك ضمن مشاريع الخصخصة في بلاده، مؤكدا أن العملية ستتم عبر طرح مناقصات شفافة.

وقال إن رواد الأعمال يمكنهم الوصول إلى المعلومات حول مبادرات الخصخصة عبر المواقع الرسمية ذات الصلة.

وأفاد أن الصندوق السيادي الأوكراني وقّع بالفعل عقود ألف و900 مناقصة في 2020، وحقق إيرادا للصندوق بواقع 3 مليارات هريفنيا أوكرانية (108 ملايين دولار).

وتعادل إيرادات المناقصات العام الماضي أكثر من 4 أضعاف المبلغ الذي تحقق عام 2019، رغم تأثيرات جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي.

البحث عن مستثمرين أكفاء

وقال سينيشينكو إن بلاده علقت العمل بمشاريع الخصخصة الكبرى مؤقتا جراء الجائحة، العام الماضي، بسبب مخاوف من احتمال وجود تأثيرات سلبية على قيمتها السوقية قبل أن تتم إعادة فتح تلك المشاريع في أبريل/ نيسان 2021.

مشاريع كبرى

وحول المشاريع التي يعتزم الصندوق السيادي طرحها للمناقصات، قال سينيشينكو “نعمل حاليا على صياغة دفتر الشروط الخاص بمناقصة أكبر منشأة ومنجم في أوروبا لإنتاج التيتانيوم، وستكون جاهزة للطرح منتصف الصيف المقبل”.

كما يعتزم الصندوق الأوكراني، بحسب سينيشينكو، طرح مناقصة منشأة لبناء الآلات والمكائن تبلغ مساحتها 35 هكتارًا وسط العاصمة كييف. وقال “ستكون المناقصة جاهزة نهاية صيف هذا العام”.

وضمن المشاريع التي ستشملها الخصخصة فندق “بريزيدانت” (President) ذو الـ 4 نجوم و374 غرفة للمناقصة.

وقال سينيشينكو إن الصندوق وقع خلال العام الماضي، عقدا لخصخصة فندق دنيبرو (Dnipro)، الذي يقع في أحد أكثر شوارع كييف ازدحامًا، مقابل مليار و100 مليون هريفنيا (40 مليون دولار)، من خلال مناقصة شارك فيها 21 مستثمرًا.

تطلع للخبرات التركية

وأعرب سينيشينكو عن تطلع بلاده إلى الاستفادة من الخبرات التركية، خصوصا في مجال تطوير المناطق الصناعية.

وأكد أن “تركيا قطعت شوطًا مهمًا في تطوير المناطق والأنشطة الصناعية”.

في المقابل، قال سينيشينكو إن بلاده تقدم إنتاجًا كبيرًا في مجال الزراعة، “حيث يمكن للمستثمرين شراء المنتجات الزراعية الأوكرانية ومعالجتها وبيعها في السوق المحلية أو تصديرها”.

بوابة للسوق الأوروبية

واعتبر رئيس الصندوق السيادي الأوكراني، أن بلاده “تكاد تكون الدولة الوحيدة في أوروبا التي لم تكمل أنشطة الخصخصة المباشرة حتى الآن”.

وأضاف “لدينا فرصة مهمة لاستكمال عملية الخصخصة، لا سيما أن أوكرانيا وقعت مع الاتحاد الأوروبي اتفاقية للتجارة الحرة، حيث يمكن بموجبها بيع المواد المنتجة في البلاد بسهولة إلى الاتحاد”.

وزاد “مع ذلك، نجري إصلاحات لتوفير بيئة جذابة لرواد الأعمال”.​​​​​​​

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى