الأخبارطب وصحة

ألمانيا: جائحة كورونا أبرزت ضرورة الحد من اعتماد أوروبا على دول أخرى

اعتبر وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، أن جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” في أوروبا، أظهرت أن القارة العجوز تعتمد أكثر مما يجب على دول أخرى في بعض الإمدادات الطبية.
وذكر ألتماير وهو حليف وثيق للمستشارة أنغيلا ميركل، في حديث لوكالة “رويترز”، أن ألمانيا التي ستتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي اعتبارا من يوليو المقبل، “تشعر بمسؤولية خاصة في أزمة فيروس كورونا لتشكيل أوروبا بشكل فعال وبروح التضامن”، مشددا على أن السوق الموحدة لا تزال تمثل العمود الفقري لاقتصاد الاتحاد الأوروبي.
وتابع الوزير أن الأزمة الحالية تثبت ضرورة تجنب الاعتماد على جانب واحد وتنويع سلاسل الإمداد الدولية لمدى أكبر، مشيرا إلى ضرورة تقليص اعتماد أوروبا على الموردين غير الأوروبيين للاحتياجات الطبية بالإضافة إلى معدات الحماية الشخصية مثل الكمامات.
ولفت ألتماير إلى أن القارة العجوز تحتاج لذلك إلى وضع استراتيجية صناعية أوروبية لتعزيز القاعدة الصناعية المحلية، مقترنة بظروف إطارية جيدة، لاسيما بالنسبة للشركات صغيرة ومتوسطة الحجم.
كما أشار إلى ضرورة أن تكون مثل هذه الاستراتيجية متوافقة مع قواعد منظمة التجارة العالمية، وقال: “الأزمة الحالية لا تعني التخلي عن العولمة، بل على العكس تؤكد أهمية وجود قواعد تجارية دولية واضحة يجب أن يلتزم بها الجميع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى