خاصطب وصحة

ألمانيا توافق على أول تجربة سريرية للقاح محتمل لفيروس كورونا

قالت الهيئة التنظيمية لمعهد “بول إيرليخ” (PEI) إن ألمانيا أقرت أول تجربة سريرية للقاح محتمل لفيروس كورونا الجديد.
وفي بيان صادر يوم الأربعاء، قال المعهد الطبي إن هذا التفويض هو نتيجة “تقييم دقيق لملف المخاطر/الفوائد المحتملة للقاح المرشح”.
وطوّر اللقاح المحتمل، المسمى BNT162، من قبل شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية BioNTech بالتعاون مع شركة Pfizer العملاقة للأدوية في الولايات المتحدة.
وستجرى التجربة الألمانية على 200 من الأشخاص الأصحاء، تتراوح أعمارهم بين 18 و55، في مرحلتها الأولى. وبعد فترة انتظار المراقبة الوثيقة، سيتم تطعيم المزيد من المتطوعين في الفئة العمرية نفسها. وبعد ذلك، سيُجرّب على الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بـ”كوفيد 19″.
ويجري التخطيط أيضا لاختبارات لقاح BNT162 في الولايات المتحدة، وستبدأ عندما يتم الحصول على الموافقة التنظيمية للاختبار البشري هناك.
وقالت PEI في البيان: “تهدف التجارب السريرية الأولى إلى التحقيق في التحمل العام للقاح المحتمل، بالإضافة إلى القدرة على إحداث استجابة مناعية محددة ضد العامل الممرض”.
وتعد التجربة الألمانية رابع تجربة سريرية مأذون بها للقاح محتمل لـ”كوفيد 19″ في جميع أنحاء العالم. وقالت PEI إنها تفترض أن تجارب أخرى للقاح ستبدأ في ألمانيا خلال الأشهر القليلة المقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى