الأخبار

أشعل خلافا بين المغرب وأسبانيا.. زعيم “البوليساريو” غادر المستشفى ووصل الجزائر

وصل زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، إلى الجزائر صباح اليوم الأربعاء، بعدما أثار سفره لتلقي العلاج في إسبانيا منذ أكثر من شهر خلافا دبلوماسيا بين إسبانيا والمغرب.

وأكد المتحدث باسم الجبهة في إسبانيا، جليل محمد، وصول غالي إلى الجزائر، بعد أن غادر إسبانيا بعد ساعات قليلة من مثوله عن بُعد أمام المحكمة العليا الإسبانية في قضية تتعلق بارتكاب جرائم حرب.

ولم يفرض القضاة بعد الجلسة أي قيود على غالي وسمحوا له بمغادرة إسبانيا.

تجدر الاشارة إلى أن إسبانيا رفضت، أمس الثلاثاء، السماح لطائرة جزائرية من دخول المجال الإسباني، بناء على تعليمات من الجيش.

وقالت سلطة الطيران المدني الاسبانية “إناير” إن طائرة كانت متجهة من الجزائر إلى مدينة “لوغرونو” بشمال إسبانيا عادت بعد أن أبلغ مراقبون جويون أنها ليس لديها إذن بدخول المجال الجوي، بناء على تعليمات من الجيش الإسباني.

و”لوغرونو” هي المدينة التي أدخل فيها إبراهيم غالي، زعيم جبهة البوليساريو، إلى المستشفى منذ أكثر من شهر، مما أدى إلى اندلاع أزمة بين إسبانيا والمغرب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى